لايف ستايل

صفات المديرة الناجحة.. تجنبي هذه التصرفات الآن

لا تعد الإدارة من المهام السهلة على الإطلاق، لذلك إذا تم اختيارك لهذا المنصب، فيجب أن تتطلعي على صفات المديرة الناجحة، لتتجنبي المشكلات المحتملة.

صفات المديرة الناجحة

ليس من السهل إدارة مجموعة من الموظفين خاصة على المرأة، فبشكل عام هناك نصائح يجب عليك تطبيقها من أجل إتمام مهمتها بنجاح وكسب الموظفين في الوقت نفسه.

وتقدم لكِ «الجوهرة» في التقربر التالي، أهم صفات المديرة الناجحة، فإذا لم تتوفر لديك، عليكِ السعي لتعلمها واكتسابها من الآخرين دون خجل.

قد يهمكك نصائح للمرأة العاملة المديرة.. كيف تقودين موظفينك من الرجال؟

صفات المديرة الناجحة

لا تهملي الثقة المتبادلة

من اليوم الأول لك في العمل، تأكدي أن إشعار الموظفين بأن هناك ثقة في قدراتهم، فبطبيعة الحال سيثقون في قدرتك على إدارتهم، وبالتالي ستكونين مجموعة عمل قوية وناجحة.

لا تقللي من نظرتك إلى أحد على الإطلاق، وإن كان أقل بالفعل من الآخرين، فعليكِ إيجاد طريقة لدعم ثقته في نفسه، وتشجيعه على تكثيف العمل على مهاراته وتنميتها.

كذلك، ادفعيهم للثقة بأنك ستتقبلين أفكارهم، وسقطاتهم كذلك؛ حيث تدرك الفرق المنتجة أن الأخطاء هي مجرد معالم على طريق الابتكار العظيم التالي.

ركزي على قوة الموظف

يجب أن يكون هناك قرارات حازمة في المواقف الشائكة بشكل خاص، وفي وقت الأزمات.

عليكِ دراسة موظفينك، ومن ثم تحديد نقاط القوة والضعف لديهم، من أجل تسليط الضوء على النقاط القوية وإبرازهم.

فهناك البعض لا يعرفون نقاط قوتهم، لذلك يجب على المدير أو القائد تولي هذه المهمة.

 عليك أن تكوني حازمة 

لا تجعلي أحد من الموظفين، يشعر بأنك شخصية مترددة، فهذا التردد لا يليق بالقائد على الإطلاق، ويضعف فريق العمل بدون شك.

فعليك أن تضعي أمام عينك قاعدة أساسية، وهي أهمية اتخاذ قرارات شجاعة وتحمل المسؤولية الكاملة لذلك.

لا تهملي تطوير موظفينك

من الأمور السيئة التي قد تجعلك مديرة فاشلة، هي عدم اهتمامك بقدرات موظفينك، فعليك السعي بكل قوة من أجل دعمهم، بل العمل على تطويرهم.

فيحب أن تتابعي الموظفين بشكل دوري ومستمر، والحرص على دفعهم نحو اكتساب المزيد من المهارات.

 

لا وقت للانهيار

الانهيار، لا يليق بالشخصيات القيادية على الإطلاق، لذلك عليك التعامل مع الضغوط بذكاء وهدوء.

بل عليكِ بث الحماس بين الموظفين، واستغلال هذه الضغوط من أجل اكتشاف المزيد من المهارات ونقاط القوة.

يجب ألا تكوني انهزامية، ولا تهربي من الأزمات، وواجهي الأمر بثبات، واعلمي أن الذكاء هو مفتاح سحري لفتح الأبواب المغلقة دائمًا.

 

كوني عادلة وصادقة

ليس بالضرورة أن يكون العدل بالإشادة بعمل الموظفين، بل العدل في منح موظفينك مقابل عملهم باجتهاد من خلال الدعم النفسي أو المادي.

فلا تدعي فرصة لشعورهم بالإحباط واليأس، واعلمي متى يحتاج الموظفون للدعم والمتابعة.

كذلك، عليكِ أن تكوني صادقة، في إيصال الصورة كما هي للجميع، حتى يشعروا بالثقة.

 

لا تكوني تقليدية.. ابحثي عن أفكار جديدة للعمل

الوصول لمنصب الإدارة، يؤكد قدرتك على الابتكار والإبداع، لذلك حافظي على هذه النقطة، واستمري في البحث عن أفكار جديدة للعمل عليها.

فالنجاح دائمًا يتطلب الإبداع والابتكار والخروج بأفكار غير تقليدية، فيجب أن تكوني هذا الشخص في المقدمة؛ حتى تنجحي في الحصول على موظفين يسيرون على النهج ذاته.

 

لا تتجاهلي العمل الجيد والمكافأة عليه

يجب عليكِ متابعة الجميع، فلا تهملي جهود الموظفين العاملين باجتهاد، لأن التجاهل قد يشعرهم بأن عملهم لا قيمة له، وبالتالي ستدفعي الجميع لفقدان الشغف سريعًا.

ولتجنب إحباط الجميع، عليكِ الإقرار بالعمل الجيد، و تقديم مكافآت للموظفين وتقديرهم؛ وهو ما يعزز ولاء هؤلاء لكِ، ويزيد الانتاجية بدون شك.

قد يهمك: 5 دروس على المرأة العاملة تعلمها قبل فوات الآوان

الرابط المختصر :

close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى