اتيكيتلايف استايل

5 حيوانات أليفة تُحسن من حالتك النفسية

الحالة النفسية السيئة تلاحقنا على مدار اليوم، سواء في العمل أو الشارع، ولكنها لن تلازمك في المنزل في حالة تربية عدة حيوانات أليفة.

حيوانات أليفة

وهذه الحيوانات ليست مجرد كائنات حية تعيش على كوكبنا فقط، بل هي علاج ساحر لعدد كبير من مشاكلنا النفسية وحالات الاكتئاب.

وأظهرت العديد من الدراسات أن تربية بعض الحيوانات الأليفة في المنزل يُحسن من الصحة النفسية ويساعد في التخلص من التقلبات المزاجية بشكل كبير.

الحالة النفسية

وجمعنا لكِ أبرز وألطف الحيوانات الأليفة التي يمكنك تربيتها في المنزل وتعزز من صحتك النفسية، لذا تخلي عن التوتر مع هذه الكائنات المذهلة.

1- الكلاب

الكلاب من أوفى الحيوانات لأصحابها، تحزن لحزنهم وتفرح لفرحهم، كما أن تربية الكلاب تُحسن من صحتك النفسية بشكل كبير.

تربية الكلاب

وتقلل تربية الكلاب من الشعور بالتوتر والوحدة، بالإضافة إلى خفض نسبة الكوليسترول في الدم وضبط الضغط المرتفع.

2- القطط

القطط من ألطف الحيوانات الأليفة التي يمكن تربيتها في المنزل، فهي توفر لكِ الدعم العاطفي الذي يُحسن من الحالة المزاجية والنفسية.

تربية القطط

كما أن تربية القطط تساعد في تقوية التواصل الاجتماعي، خاصة لدى كبار السن وأصحاب الاحتياجات الخاصة.

3- حيوانات المزرعة

تتمثل حيوانات المزرعة في «الخراف، الماعز، والحصان»، قد يجد البعض تربية هذه الحيوانات في المنزل صعبة بعض الشيء ولكن تأثيرها إيجابي بشكل غير متوقع.

ويُنصح خبراء الصحة النفسية بتربية هذه الحيوانات؛ لأنها تعزز من الثقة بالنفس وتُحسن من مهارات التواصل الاجتماعي، بالإضافة إلى التخفيف من آلام الظهر عند ركوبها.

4- أسماك الزينة

تُعطي منظرًا مُهبجًا في المنزل وتساعد في نشر الطاقة الإيجابية بألوانها المميزة والساحرة؛ ما يُضيف حالة مزاجية خاصة ويحسن من الحالة النفسية.

تربية أسماك الزينة

كما تساعد أسماك الزينة في تهدئة الجهاز العصبي؛ لذا فهي مثالية لمن يعانون من القولون العصبي وتساعدهم في التخلص من القلق والتوتر.

5- الهامستر

الهامستر هو أحد أنواع الفئران الأليفة، ولا يتوقف تأثيرها على تحسين الحالة النفسية فقط، بل تساعد الأطفال دون الـ8 سنوات في تحسين المهارات الحركية.

اقرأ أيضًا: في يومهم العالمي.. إتيكيت التعامل مع الحيوانات الأليفة

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق