اتيكيت

ما الفرق بين الإتيكيت والبرستيج؟

ما الفرق بين الإتيكيت والبرستيج؟، يطرح العديد من الأشخاص المهتمين بهذا المجال الكثير من الأسئلة حول هذين المصطلحين، خاصة وأنهما من الكلمات الأكثر تداولًا بين الناس.

ونوضح لكِ الفرق بين الإتيكيت والبرستيج، من خلال التعريف بكل منهما ومكانته ووضعه في الإطار المجتمعي، وكيفية النظر إليه والتعامل معه بشكل صحيح.

أولًا: الإتيكيت

الإتيكيت هو أحد آداب السلوكيات الاجتماعية، أو التصرّف بشكل لائق في العلاقات المختلفة مع الآخرين، ويتكون من مجموعة من القواعد التي تتحكّم في تعاملات وسلوكيّات الإنسان مع الآخرين.

وتساعد قواعد الإتيكيت في الارتقاء بالحياة إلى الأفضل، فضلًا عن تكوين صورة إيجابيّة للشخص لدى الآخرين، وينقسم إلى عدة أقسام، منها:

اقرأ أيضًا: مختلفون وليس متخلفون.. فن التعامل مع مرضى التوحد

– إتيكيت التحيّة: وهي بداية عمليّة الاتصال مع الآخرين، ويجب أن يكون الردّ عليها بتهذيب مع الابتسام.

– إتيكيت المصافحة: تترك المصافحة انطباعًا إيجابيًا عن الشخص، ويجب أن تتم براحة اليد كاملة، وليس باستخدام أطراف الأصابع، مع الحفاظ على مسافة مد اليد عند المصافحة.

– إتيكيت الحديث: يجب استخدامه بطريقةٍ صحيحةٍ، من خلال اتباع أصول اللباقة، مثل بدء الحديث بالتحيّة، والامتناع عن التحدّث بسرعة، أو التحدث عن الذات بصورة مبالغ فيها، وغيرهم.

ثانيًا: البرستيج

البرستيج هو كلمة تُعبّر عن الإطار الاجتماعي الذي يضع الشخص نفسه فيه، وعادة ما يتعلق بالمكانة أو الوضع الاجتماعي الذي حدده الشخص لنفسه أمام الآخرين.

ويعد شخصية يضعها الإنسان لنفسه أمام الآخرين، هناك العديد من العوامل التي تتحكم بها، مثل «المظهر والمكانة الاجتماعية»،لكنه بعيد كل البعد عن التكبر والتعالي.

اقرأ أيضًا: 9 نصائح لاتيكيت المشي الصحيح للمرأة

الوسوم

الرابط المختصر :

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق