اجتماعيات

قصة نجاح سعودية.. عزيزة الغانم تركت وظيفتها وأسست مصنعها الخيري

باتت قصص نجاحات السعوديات، أمرًا ليس بالجديد على الإطلاق، فقد نشهد يوميًا عددًا لا يحصى من القصص، لعل أحدثها وليس آخرها قصة عزيزة الغانم؛ المرأة التي آمنت بقدرتها على التميز في سوق العمل.

عزيزة الغانم، هي امرأة سعودية ناجحة، كانت تعمل في شركة أرامكو، إلا أنها شعرت بأنها لديها المزيد لتقدمه للمجتمع، ليتخطى طموحها حدود وظيفتها في شركة أرامكو.

قررت بعد تقاعدها، ألا تستسلم وأن تستمر في البحث عن إنجاز جديد؛ لذلك اتجهت لمجال تصنيع الأجبان الطبيعية والأغذية، عبر مصنع صغير في منزلها، لتنتقل لمصنع أكبر في مزرعتها التي تضم المئات من المواشي وعشرات المحاصيل الزراعية.

من جهتها، روت عزيزة الغانم، في تصريحات تليفزيونية، كيف بدأت مشروعها، وقالت: شاركت في البداية مع الأسر المنتجة، وكانت ردود الأفعال فوق التوقعات، بعدها بدأت أتلقى العديد من الطلبات.

 

 

وأكدت أنها تعتمد على الطبيعة في منتجاتها؛ حيث قالت: أعتمد في منتجاتي على خيرات الأرض لإنتاج سلع صحية، مشيرة إلى أنها تنتج حاليًا عشرات الأنواع من الأجبان والألبان، بالإضافة إلى بعض أنواع البسكويت الخاصة بالحمية إلى جانب المربي والصلصات.

وأشارت إلى أن هذا المشروع غير ربحي؛ حيث تذهب عوائده إلى الجمعيات الخيرية.

اقرأ أيضا:أفراح العثمان.. أول فتاة عربية تقود غواصة مسيرة خلال رحلة استكشاف البحر الأحمر

الرابط المختصر :

close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى