لايف ستايل

باحث تاريخ يحكي عن سنوات توقف فيها الحج

مرّ الحج منذ عهد سيدنا آدم عليه السلام وحتى ظهور الإسلام، بالعديد من الأحداث التي سطرتها كتب التاريخ، وشهدها الأسلاف.

وحكى عمر ذيبان، الباحث في التاريخ، في لقاء تليفزيوني له، عن السنوات التي لم تشهد أداء فريضىة الحج، بسبب أحداث مختلفة أو لانتشار أمراض وأوبئة في عدد من بقاع العالم.
وإليك هذه السنوات:
وتوقف الحج، لأول مرة في العهد الإسلامي، على يد أحد الخوارج، والذي يدعى أبو حمزة المختار بن عوف الخارجي، عام 129 هـ، وفيها احتل الخوارج مكة المكرمة، بالإضافة لقتلهم عدد من الحجاج وبعدها توجهوا للمدينة المنورة، ما تسبب في توقف الحج.
والمرة الثانية كانت في عصر القرامطة، وفيه توقف الحج، والسبب غزوهم المستمر للكعبة، بالإضافة لسرقتهم للحجر الأسود عام 317 هـ.
وبعدها توقف الحج أيضًا عام 357 هـ بسبب انتشار مرض غامض، اعتقد حينها أنه الطاعون، والذي أودى بحياة آلاف الحاج في هذا العام، وفي عام 417 هـ لم يكتمل الحج ولم يستطع الحجاج الوصول لبعض الأماكن في مكة.
وتوقف مرة أخرى في عام 1230 هـ بسبب انتشار مرض الطاعون، الذي أدى إلى وفاة المئات من الحجاج في مكة، وأيضًا في عام 1264 هـ لم يكتمل الحج بسبب انتشار الكوليرا في الهند.
ورصد الباحث، السنوات التي لم يكتمل فيها أداء شعائر الحج، بسبب أحداث سياسية، مثل استيلاء الصليبيين على القدس، والهجوم على كسوة الكعبة التي كانت تأتي من مصر، بالإضافة إلى أنه منع السلطات الفرنسية في هذا الوقت مرور السفن الناقلة للحجاج إلى مكة وغيرها.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق