ديكورات

المجلس العربي.. تراث باقي و يتطور

يتسم طراز المجالس العربية بملامح الفخامة والعراقة، وما زال هذا الطراز تهتم به العديد من البيوت العربية من المحيط إلى الخليج، وتتمسك به أسر كثيرة بعد أن طغى الطابع الغربي على مفروشات معظم البيوت.

وفي الجيل المعاصر نرى هذا الطراز أولا في المتاحف، فمازالت القصور الأندلسية والمساجد العثمانية تجسد روعته وتنفرد بهذا الطراز، وقد يختلف من منطقة لأخرى، ويتميز طراز المجلس العربي بمقاعد الجلوس الوارفة، وباستخدامه للزخارف الإسلامية وفن الفسيفساء والنقوش والكتابة بالخط العربي، واستعماله لفنون الجص والفخار والنحت على الخشب، واستخدام العاج والرخام والكثير من أنواع المعادن، ويعتمد على المساحات الواسعة الأنيقة المزخرفة التي توفر الترحيب بأكبر عدد من الضيوف والزوّار.

ويتميز طراز المجالس العربية بالإبداع في التصميم الهندسي، والمواد والقطع المستخدمة من الأعمال اليدوية التي تضيف العراقة والدقة في التفاصيل، وقوة وجمال هذا الطراز ملفت النظر، ومما يزيدها جمالًا كثرة استخدام الوسائد والسجاد اليدوي، الذي يهتم بأدق التفاصيل، وتظهر فيه جودة واتقان العمل اليدوي للفن الإسلامي الأصيل الذي ليس له مثيل في العالم، كما أنه يتماشى مع النقوش والزخارف التي تجدها في السقف والجدران.

و قد أصبح المصممون المعاصرون يضيفون بعض العناصر الجديدة كالنجف الكريستال بعد تطويرة أحيانا بالقناديل.

نادية خيري

الرابط المختصر :

close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى