ثقافة

وفاة الكاتب المسرحي نيل سايمون عن 91 عامًا

توفي، أمس الأحد، الكاتب المسرحي الأمريكي نيل سايمون، عن 91 عامًا، وذلك وفقًا لما نقله وكيل أعماله.

يُشار إلى أن سايمون أصبح أحد أبرز وأشهر كتاب المسرح بمزجه الفكاهة بالدراما في أعمال مثل: (ذا أود كابل)، و(ذا جودباي جيرل)، و(لوست إن يونكرز).

وكان ظهور مسرحية جديدة لسايمون كل موسم مسرحي تقريبًا من أهم عناصر برودواي منذ عام 1960 وحتى منتصف التسعينيات ليصبح أحد أهم كتاب المسرح الأمريكيين.

وكتب سايمون أكثر من 40 مسرحية امتزجت فيها الفكاهة والحركة وحظيت بإعجاب كبير. وكان أحيانًا يتحول في مسرحياته من الملهاة إلى الميلودراما بعبارة واحدة.

وفي وقت ما سجل رقمًا قياسيًا بعرض أربع مسرحيات له في وقت واحد في برودواي.

وحصل سايمون على جائزة توني عن ثلاث من مسرحياته (ذا أود كابل) و(بيلوكسي بلوز) و(لوست إن يونكرز) وجائزة رابعة عن مجمل أعماله المسرحية. وتم ترشيحه لجائزة توني 13 مرة.

وتأثرت طفولته بانفصال والديه وفي باديء حياته المهنية لم يكن حريصًا على تصوير هذا الألم خشية أن يجعل ذلك مسرحياته سوداء، ولكن في وقت لاحق استخدم تجربته المؤلمة ليعطي أعماله مزيدًا من العمق، ولكن هدفه الرئيسي كان الترفيه.

وأصبح سايمون ثريًا بفضل أعماله التي تحول الكثير منها إلى أفلام سينمائية مما زاد من ثرائه وحصل على أربعة ترشيحات لجائزة الأوسكار. ومن بين أعماله التي تحولت إلى أفلام (بيرفوت إن ذا بارك) و(بلازا سويت) و(برايتون بيتش ميموريز) و(بيلوكسي بلوز) و(برودواي باوند). كما تحولت مسرحية (ذا أود كابل) إلى مسلسل تلفزيوني حقق نجاحًا كبيرًا.

وتسلم سايمون جائزة مركز كنيدي في عام 1995 من الرئيس الأمريكي آنذاك بيل كلينتون تكريمًا له على مجمل أعماله.

وتزوج سايمون خمس مرات بينها مرتان من الممثلة ديان لاندر. ولديه ثلاث بنات من زيجات مختلفة.

الرابط المختصر :

close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

بواسطة
محمد علواني
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى