لايف ستايل

دراسة: «إهمال أغطية السرير» يصيب بأمراض مميتة

تغفل الكثير من ربات المنزل، بعض الأمور المنزلية، والتي تسبب العديد من المشاكل الصحية الخطيرة، مثل خطورة إهمال أغطية السرير، فالبعض يهمل تغييرها بشكل دوري، ما يؤدي للإصابة بعدة أمراض.

خطورة إهمال أغطية السرير

وأوضحت دراسة طبية جديدة أن عدم استبدال أغطية السرير وتركها لفترات طويلة، بجانب عدم تنظيفها جيدًا، يتسبب في الإصابة ببكتيريا وجراثيم تؤدي لأمراض قد تكون مميتة.
وكشفت الدراسة أن الجراثيم التي تنشأ تكون بسبب الرطوبة التي تنتج عن التعرق طوال الليل وأثناء النوم، بجانب سيلان اللعاب.
بالإضافة لتساقط خلايا الجلد الميتة على الأغطية، وهذا يؤدي لزيادة فرص نموها وتكاثرها، لذلك فهي تجعل الأفراد يصابون بتهيجات جلدية  والتهابات.
ويشعر الأفراد  بالرغبة في الكحة بسبب اختراق جرح ما في الجسم، ولها خطورة تتمثل في قدرتها على نقل العدوى.
واتضح أن استنشاق الجراثيم والبكتيريا خلال النوم، من الممكن أن يؤدي للإصابة بعدد من المشاكل الصحية المرتبطة بالأنف والصدر والجهاز التنفسي.
وتكمن خطورة هذه الجراثيم، في أنه من الممكن أن تصل للإصابة بالالتهاب الرئوي الحاد، بجانب إضعاف الجهاز المناعي للأفراد.
طرق الوقاية من تلك الجراثيم:
ولكي تحمي أسرتك من هذه الجراثيم والبكتيريا، يجب اتباع عدد من النصائح السليمة، وهي:
– استبدال أغطية السرير مرة كل 7 أيام.
-غسل أغطية الأسرة في درجة حرارة أعلى من 60 درجة مئوية.
– قومي بتنظيف الأرضية المحيطة بالسرير بشكل مستمر عن طريق استعمال سوائل التطهير.
– يجب استبدال ملابس النوم كل 3 أيام مع غسلها مباشرة.
–  من الأفضل أن يقوم الشخص بالاستحمام قبل النوم للتخلص من البكتيريا ومنع انتقالها للسرير.
– يجب عدم ترك الحيوانات الأليفة على السرير؛ حيث يمكن تخصيص مفارش خاصة بها.
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق