أسرة ومجتمعاجتماعيات

بالأسماء.. تشكيل مجلس إدارة جائزة الإعلام السعودي

أعلنت هيئة جائزة الإعلام السعودي عن تشكيل مجلس إدارة الجائزة، الذي سيتولى الإشراف على السياسات العامة للجائزة وضمان استقلالها وتطبيق المعايير المهنية.

وقال محمد فهد الحارثي؛ رئيس هيئة الجائزة، إن المجلس يتشكل من الكاتب سمير عطا الله؛ سامي النصف وزير الإعلام الكويتي الأسبق، الدكتور هاشم عبده هاشم رئيس تحرير جريدة عكاظ الأسبق، الكاتبة الدكتورة خيرية السقاف، الكاتبة الدكتورة فاتن شاكر، محمد التونسي مدير قناة “إم بي سي” في المملكة، الدكتور جمال بن حويرب المستشار الثقافي لحكومة دبي ومدير مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم الثقافية، ضياء رشوان رئيس نقابة الصحفيين المصرية، الدكتور فايز الشهري عضو مجلس الشورى، والدكتور عثمان الصيني رئيس تحرير جريدة “الوطن”.

وأكد الحارثي؛ أن المجلس، الذي تم تشكيله بموافقة مجلس إدارة هيئة الصحفيين السعوديين، سيكون له دور إشرافي على الجائزة وفروعها، وهو المظلة التي تعنى بالخطوط العريضة لسياسية الجائزة.

وأوضح أن التحكيم مستقل؛ إذ تم وضع لجنة مستقلة لكل فرع من فروع الجائزة تتولى تقييم المواد المرشحة حسب معايير الجودة والتميز والابتكار.

وأشاد بأعضاء مجلس الجائزة الذين بادروا بالمشاركة تطوعًا لاهتمامهم بتطوير صناعة الإعلام، ورفع مستوى المحتوى، وتعزيز الابتكار والإبداع في الصناعة الإعلامية.

وقال: نسعى لأن تُسجّل الجائزة بصمتها الخاصة في خارطة الجوائز الإعلامية العالمية المميزة، مبينًا أن هيئة جائزة الإعلام السعودي تلقت العشرات من الترشيحات سواءً من المؤسسات أو الأفراد؛ ما يعكس وجود كفاءات عالية في المجال الإعلامي تحتاج التكريم وتوجيه الضوء عليها، مشيرًا إلى أن باب الترشيحات ما زال متاحًا حتى السابع من أكتوبر المقبل.

وأوضح أن جائزة الاعلام السعودي هي إحدى المبادرات التي أطلقتها هيئة الصحفيين السعوديين، بهدف تطوير المحتوى الإعلامي، خاصة أن المملكة بها كفاءات إعلامية متميزة وتستحق التكريم.

وتعد الجائزة إحدى الوسائل لتطوير المنظومة الإعلامية في المملكة، كما أنها وسيلة لتحفيز التنافس والإبداع المهني، وتكريم المبدعين.

اقرأ أيضًا:جوائزها 40 مليون ريال.. وزارة الثقافة تُطلق «ضوء» لدعم الأفلام السعودية

الرابط المختصر :

close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى