مشاهير الفن

«انقطعت كل الاتصالات بها».. حالة من القلق حول مصير حورية فرغلي

أثيرت حالة من القلق في الوسط الفني في مصر، بعد انقطاع كل الاتصالات بين المرافقين للنجمة حورية فرغلي وبين أصدقائها في مصر.

وتضاربت الأنباء حول حقيقة وضع حورية فرغلي الصحي بعد الخضوع لجراحة استمرت 9 ساعات كاملة مساء أمس الثلاثاء.

وأكدت صديقتها المقربة رانيا محمود ياسين أنها لم تتلقى أي اتصال يطمئنها على حورية، وتتوقع أن يستمر الغموض 48 ساعة أخرى.

وأكدت الفنانة المصرية رانيا أنها كانت على تواصل مع حورية فرغلي حتى ساعتين قبل سفرها إلى ولاية شيكاغو في أمريكا، وأخبرتها في المكالمة الخيرة أن الجراحة ستتم يوم الثلاثاء مساء بتوقيت القاهرة.

ووعدتها بأنها ستتصل بها فور الإفاقة من التخدير وابلاغها بتطورات حالتها الصحية، ولكنها لم تتلقى أية اتصالات حتى الآن.

وعبرت رانيا عن قلقها الشديد من عدم تواصل أسرة حورية فرغلي معها حتى اللحظة، وقالت إنها تتوقع إنشغالهم بمتابعة تطورات الحالة الصحية لمدة 48 ساعة قادمة.

وأكدت أن فرغلي ستبقى داخل المستشفى لمدة أسبوعين كاملين، للتأكد من نجاح الجراحة واستعادة قدرتها على التنفس وحاستي التذوق والشم، وإعادة بناء وجهها بصورة طبيعية.

وتم ترويج أنباء عن تعرض حورية لصدمة بعد تأجيل موعد الجراحة، ووضع الفريق الطبي المعالج لها خطة عمل جديدة تتضمن خضوع حورية لثلاث عمليات جراحية على مدار شهرين الأولى تخصص للحصول على جزء من عظام القفص الصدري، وبعد معالجة هذه العظام تخضع حورية لجراحة أخرى لزرع العظام في مكان الأنف، وبعد التئام عظام الوجه، تخضع لجراحة ثالثة بهدف استعادة ملامحها الطبيعية والتأكد من قيام الأنف الجديد بوظائفه دون عقبات.

اقرأ أيضًا.. نوال الزغبي تشوق جمهورها حول موعد طرح أغنية «عقلي وقف»

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق