أسرة ومجتمعاجتماعيات

فيديو| ماهو حكم يمين اللغو؟

أوضح الشيخ خالد المصلح؛ أستاذ الفقه بكلية الشريعة في جامعة القصيم، فتاوى حكم يمين اللغو الذي يكررها الأشخاص دون دراية.

وكشف المصلح في لقاء تلفزيوني، ما هو حكم الفرد الذي اعتاد على الحلف وذلك في كل حديث له دون أن يقصده، وهل يجوز ذلك أم يكون عليه إثمًا.

وأشار إلى أن ما يجرى على اللسان من يمين بغير قصد، فهو يعتبر من جملة اليمين الموسومة المسماة بيمين اللغو، حيث أن اليمين إذا كان من غير عزم أو عقد للقلب فهنا لا يؤاخذ به الإنسان.

لافتًا إلى أن الإنسان يؤاخذ بما كان مقصودًا وكذالك عقد عليه العزم، وأيضًا القصد في التلفظ؛ حيث قال الله تعالى: «لا يؤاخذكم الله باللغو في أيمانكم ولكن يؤاخذكم بما عقدتم الأيمان».

مؤكدًا على أن الفرد عليه أن يقوم بالمحافظة على لسانه من اللغو، وذلك التزامًا بقوله تعالى: «واحفظوا أيمانكم».

وقال المصلح إنه لا يبذل اليمين إلا في حالة المواقع التي يعزم عليها، ولكن في حالة جعل اليمين على اللسان فهو يكون استخفاف به، ومن الممكن ينطق به في مواضع يلحقه فيها وزر وإثم.

اقرأ أيضًا: فتاوى.. هل يجب إرجاع العربون للزبون إذا تعذر عن السداد؟ 

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى