أشجار الأفوكادو على كوكب الأرض مهددة بالخطر.. زراعته ستقل بنسبة 41 % لهذا السبب

الأفوكادو من أبرز الأطعمة المفضلة لجيل الألفية، ليس فقط لفوائده الصحية، وإنما لتماشيه مع كثير من الاحتياجات بالطعام من أكل أو مشروبات، وحلويات، فيعد مناسب سواء لإعداد الوجبات الصحية، أو المشروبات المغذية، واللذيذة، أِشهرها الأفوكادو بالعسل والكاجو. كذلك تشتهر استخدامته فيما يخص الجمال والماسكات للشعر والبشرة.

لكن على الجانب الآخر، تهدد أشجار الأفوكادو أزمة بالمناخ نظرًا لاحتياجها كميات هائلة من المياه، على كوكب يعاني من ارتفاع كبير بدرجات الحرارة، وفق أبحاث أشارت إلى أن أفضل مناطق زراعة الأفوكادو في العالم سوف تتقلص في الحجم بنسبة تصل إلى 41 % بحلول عام 2050 لأن الأرض ستكون جافة للغاية.

هل يمكن تناول الأفوكادو لخسارة الوزن؟ إليِكِ فوائده السحريةهل يمكن تناول الأفوكادو لخسارة الوزن؟ إليِكِ فوائده السحرية


وجاء تقرير جديد بعنوان "التحطيم، لمنظمة Christian Aid الخيرية ومقرها لندن، موضحًا الخطر المناخي الذي يواجه الأفوكادو: "اليوم، وبناءً عليه قالت رئيسة المناصرة العالمية في منظمة المعونة ماريانا باولي، "ليس من المستغرب أن يحظى الأفوكادو بشعبية في جميع أنحاء العالم، من بريكستون إلى بوروندي، قد يكون الأفوكادو طعامًا ممتازًا، لكن الكريبتونيت الذي يحتوي عليه يؤثر على تغير المناخ".

وأضافت: "إنها نباتات متعطشة وغير مناسبة لكوكب أكثر سخونة وعرضة للجفاف، وهو ما نتجه إليه إذا لم تتحرك الدول الغنية لخفض استخدام الوقود الأحفوري وتقليل الانبعاثات".

وتابعت: "ليس هناك شك في أن الأفوكادو ذو قيمة غذائية عالية ويحتوي على الدهون الصحية والفيتامينات والمعادن الضرورية لصحة الإنسان. كذلك يعتمد الكثيرون في جميع أنحاء العالم على الفاكهة الغنية بالألياف والفيتامينات للتغذية الأساسية، بما في ذلك الأشخاص في المملكة المتحدة، التي تعد سابع أكبر مستورد للأفوكادو فضلًا عن احتمالية فوائد وتأثيراته ضد الأمراض، بما في ذلك السرطان".

تقلص مناطق زراعة الأفوكادو الأكثر إنتاجية في العالم

وأشارت الدراسات إلى أن بعض مناطق زراعة الأفوكادو الأكثر إنتاجية في العالم سوف تتقلص ببساطة لأن الأرض سوف تصبح جافة جدًا. وكذلك استشهد تقرير Christian Aid الجديد بدراسة أجريت عام 2022 وجدت أن الأفوكادو – بالإضافة إلى المحاصيل الشائعة الأخرى مثل القهوة والكاجو – ستتضرر من ظاهرة الاحتباس الحراري.  وقد تقل زراعتها بنسبة تصل إلى 41٪ بحلول عام 2050.

اقرأ أيضًا: أطعمة تساعد في منع انسداد الشرايين.. الأفوكادو بينها