سرطان القولون عدو جديد يهدد الشباب.. دراسة تكشف انخفاضه بين كبار السن وزيادته لدى الأطفال

كشفت دراسة جديدة أن حالات سرطان القولون والمستقيم آخذة في الارتفاع بين الشباب، بينما تتناقص بشكل ملحوظ بين كبار السن.

وخلالها وجدت الدراسة التي تم إعدادها بالولايات المتحدة الأمريكية، أن عدد حالات الإصابة بسرطان القولون والمستقيم بين الأطفال قد ارتفع بشكل كبير، حيث زادت بنسبة 500٪ بين الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 10 و 14 عامًا.

وعلى الرغم من أن العدد الإجمالي للحالات لا يزال منخفضًا، إلا أن الخبراء يعملون جاهدين لفهم سبب هذا التغيير.

أحد المصابين بسرطان القولونأحد المصابين بسرطان القولون

انخفاض بين كبار السن وارتفاع بين الشباب

سرطان القولون والمستقيم هو ثالث أكثر أنواع السرطان شيوعًا بين الرجال ورابع أكثرها شيوعًا بين النساء.

وتوقّع الخبراء في الولايات المتحدة لعام 2024 أن يكون هناك 106.590 حالة جديدة من سرطان القولون و46.220 حالة من سرطان المستقيم.

أما بالنسبة لكبار السن - الذين هم أكثر عرضة للإصابة بالسرطان بشكل عام - فقد انخفضت المعدلات ببطء منذ الثمانينيات.

وبين عامي 2011 و 2019، انخفضت الحالات بحوالي 1% كل عام.

ومع ذلك، فإن القصة مختلفة بالنسبة للشباب، وفقًا للجمعية الأمريكية للسرطان، "في الأشخاص الذين تقل أعمارهم عن 55 عامًا، كانت المعدلات تزداد بنسبة 1% إلى 2% سنويًا منذ منتصف التسعينيات".

اتجاه مقلق

وأظهر تحليل أجرته الدراسة الجديدة، والتي قادها الدكتور إسلام محمد، ارتفاعًا ملحوظًا في معدلات الإصابة، وهو طبيب باطني مقيم في جامعة ميسوري كانساس سيتي في الولايات المتحدة. وقاد تحليلًا للبيانات الأمريكية لفهم اتجاهات سرطان القولون والمستقيم على مر السنين.

معدلات الإصابة بين الفئات العمرية الشابة

  • 500 % بين الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 10 و 14 عامًا
  • 333 % بين المراهقين الذين تتراوح أعمارهم بين 15 و 19 عامًا
  • 185 % بين الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 20 و 24 عامًا

ورغم أن الزيادة كبيرة، إلا أنه من المهم وضعها في سياقها الصحيح. ففي عام 1999، كانت هناك 0.1 حالة لكل 100.000 في هذه الفئة العمرية. وفي عام 2020، ارتفع هذا الرقم إلى 0.6 حالة لكل 100.000.

وبغض النظر عن الأرقام الإجمالية المنخفضة، فإن هذه المعدلات تثير القلق. ومع ذلك، وفقًا للدكتور محمد، ونظرًا لأن الأعداد صغيرة، فإن فحص الفئات العمرية الأصغر سنًا ليس ضروريًا بعد.

علامات سرطان القولون والمستقيم المبكرة

حتى وقت قريب، كان يعتقد أن سرطان القولون والمستقيم مرض يصيب كبار السن. ولكن نظرًا لارتفاع معدلات الإصابة بين الشباب، يرى الدكتور محمد أنه من المهم معرفة العلامات والأعراض المبكرة.

وتشمل العلامات الأكثر شيوعًا لسرطان القولون والمستقيم الذي يصيب الشباب ما يلي:

  1. تغير في عادات الأمعاء: الإمساك أو الإسهال.
  2. آلام في البطن.
  3. نزيف المستقيم.
  4. علامات فقر الدم الناجم عن نقص الحديد.

كيف تقلل من مخاطر سرطان القولون

تشمل عوامل خطر الإصابة بسرطان القولون والمستقيم أمراض الأمعاء الالتهابية والتاريخ العائلي للمرض وبعض المتلازمات الجينية. وبينما لا يوجد شيء يمكن للفرد فعله لتقليل هذه المخاطر، إلا أن هناك بعض التغييرات في نمط الحياة التي يمكن أن تحدث فرقًا كبيرًا، مثل:

  1. الحفاظ على نشاط بدني.
  2. تناول الكثير من الفاكهة والخضروات الغنية بالألياف.
  3. تقليل تناول اللحوم المصنعة.
  4. الحفاظ على وزن صحي.
  5. تقليل استهلاك الكحول.
  6. الإقلاع عن التدخين .

اقرأ أيضًا: دراسة: الأشخاص الذين يتناولون الأسبرين يوميا هم أقل عرضة للإصابة بسرطان القولون