استشارات

يحارب تسوس الأسنان وأمراض القلب.. سهام سوقية تكشف فوائد “الزبيب”

أكدت الدكتورة سهام سوقية؛ استشارية التغذية أن “الزبيب” يعد من أهم الفواكة المجففة، مشيرة إلى أن القيمة الغذائية للزبيب تعد أعلى من قيمة فاكهة العنب ذاته؛ نظرًا لارتفاع نسبة الفينولات والأحماض الفينولية ومضادات الأكسدة به.

وأوضحت سوقية في تصريح لـ”الجوهرة”، أن الزبيب يحتوي على عدة مكونات هي الماء والألياف والأحماض الأمينية وفيتامين A علاوة على الصوديوم والبوتاسيوم والحديد.

وحول أهمية الزبيب، كشفت سوقية أن للزبيب دورًا كبيرًا في خفض ضغط الدم، علاوة على تقوية الأوعية الدموية، بما يقيها خطر النزيف، كما أن تناوله بانتظام يقضى على نزيف اللثة، بالإضافة لدوره في محاربة تسوس الأسنان؛ لاحتوائه على مركبات الفيتوكيميكال التي تقوم بمنع الالتصاق بالاسطح اللزجة وبالتالي تقي الفم من البكتريا المسببة للتسوس .

وأشارت استشارية التغذية، إلى أن تناول الزبيب يُحسن حركة الأمعاء، مايحارب مشاكل الإمساك، كما أن له دورًا كبيرًا في رفع الكوليسترول النافع بالجسم، وخفض الكوليسترول الضار، مايقلل من مخاطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

وحول أضرار الإفراط في تناول الزبيب تقول سوقية :” إن الإفراط في تناول الزبيب له ضرر بالغ، حيث أنه يرفع نسبة السكر في الدّم؛ لذا يجب تناول كمّيات معتدلة منه، خاصة لمرضى السكر، وحسب إرشادات الطبيب، مؤكدًا على أنه في حالة الإفراط في تناوله قد يصب الشخص بالإسهال.

وحول الكمية الآمنة لمرضي السكر من الزبيب يوميًا، نصحت استشارية التغذية مرضى السكر، والأشخاص الذين يداومون على الحِمّية الصحّية، بتناول 7 حبات من الزبيب يوميًا.

وأضافت سوقية أنه يمكن لممارسي النشاط البدني والرياضات الخفيفة تناول 15 حبة من الزبيب يوميًا، كما يمكن بحجم قبضة اليد) للرياضيين، والعمال ذوي النشاط البدني العالي، تناول حجم قبضة يد من الزبيب يوميًا؛ كون أجسامهم مؤهلة لحرق هذه الكمّية.

المصدر
محمد امين
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق