استشارات

علميًا..كيف تصبحين سعيدة؟

استشارية نفسية:

تحسين العلاقات الأسرية والمهنية والاجتماعية يعزز الشعور بالرضا عن الذات

الانتصارات والنجاحات الذاتية هي منبع السعادة الحقيقي بعيًدا عن الأشخاص والأشياء

استشاري تغذية علاجية:

بعض الفواكه والخضروات تحفز إفراز هرمون “السيروتونين” المسؤول عن السعادة

مع وجود العديد من المنغصات الحياتية والضغوط اليومية التي تفقدك الشعور بالسعادة، يقدم لك خبراء الصحة النفسية والتغذية العلاجية بعض النصائح العلمية لزيادة نسب الهرمونات المسؤولة عن تعزيز الشعور بالسعادة والراحة وتحد من آثار التوتر والإجهاد.

في البداية تقول الدكتورة إيمان الوحيشي؛ الاستشارية النفسية والأسرية ومدربة التنمية البشرية الدولية، إن العمل المستمر على تحسين العلاقات الأسرية والمهنية والاجتماعية، فضلًا عن الحفاظ على علاقة قوية مع الله، من أهم مسببات السعادة، نظرًا لأن ذلك يعزز الشعور بالرضا عن الذات وتقديرها.

في سياق متصل، أشارت الوحيشي إلى أن التفاني من أجل مساعدة وإسعاد الآخرين يأتي –في كثير من الأحيان- على حساب صحة المرأة ويؤدي إلى تقصيرها في الاهتمام بصحتها ومظهرها، وبالتالي ينبغي ألا يصل العطاء إلى حد إنكار الذات الذي يسبب الكآبة والتعاسة بمرور الوقت.

ولفتت الوحيشي إلى أن وضع الأهداف والتمكن من تحقيقها كفيل بإشعار الفرد بالسعادة ولذة الإنجاز.

ونصحت الاستشارية النفسية النساء بعدم ربط سعادتهن بأشياء أو أشخاص، نظرًا لأن جميعها قابل للزوال، مشيرة إلى أن السعادة الدائمة هي التي تنبع من الداخل؛ بحيث ترتبط بالانتصارات الذاتية والنجاحات الاجتماعية وممارسة الهوايات والعادات التي تختلف بين امرأة وأخرى.

في سياق متصل، أكد الدكتور مدحت الغوري؛ استشاري التغذية العلاجية، أهمية الاهتمام بالتغذية الصحية، والحرص على تناول المأكولات المسؤولة عن تعزيز هرمون “السيروتونين”، الذي يقوي الشعور بالسعادة، ويدخل في صناعة العقاقير المضادة للاكتئاب.

وأضاف الغوري أن هرمون “السيروتونين” يوجد بمستويات عالية في الفواكه، مثل: الموز، والأناناس، والكيوي، بالإضافة إلى الخضروات الملونة؛ كالجزر، والسبانخ والبامية، والأطعمة الغنية بالبروتينات، مثل: الدجاج، واللحوم، والكبدة.

وقال الغوري إن الأسماك الدهنية كالسلمون، والنشويات، والأطعمة الغنية بالـ”أوميجا 3″ مثل التونة والبيض، تحتوي على نسب كبيرة من هرمون السعادة.

وفيما يخص الحلويات، أشار الغوري إلى أن تناول الشوكولاتة يحفز على إفراز هرمون السيروتونين، كما أن مضغ العلكة يعمل على زيادة نسبة الهرمون.

الرابط المختصر :

close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

بواسطة
سلمى ياسين
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى