اجتماعيات

«الوليد الإنسانية» ترصد 112.5 مليون ريال لمواجهة جائحة كورونا

خصص الأمير الوليد بن طلال؛ مبلغ مالي بلغ 112 ونصف مليون ريال، للمساهمة مع الجهود العالمية المبذولة لمحاربة فيروس كورونا المُستجد.

ونشر بن طلال؛ عبر حسابه الرسمي على موقع التدوينات القصيرة “تويتر”، قائلًا: “دعم بـ 112.500.000 ريال أي ما يعادل 30 مليون دولار من خلال مؤسسة الوليد الإنسانية لمحاربة كورونا عالمياً”.

وأكد بن طلال؛ على أهمية تقديم الجهود في الوقت الحالي، منوهًا بعدم نسيان الدول الأكثر حاجة في الشرق الأوسط، والبلدان النامية في أفريقيا خلال هذه الجائحة.

بدورها، ستقوم مؤسسة “الوليد الإنسانية”، بتخصيص هذه الأموال لصالح مجموعة متنوعة من المبادرات، التي تهدف لمجابهة فيروس كورونا، بالتعاون مع مجموعة من شركاء المؤسسة.

يذكر أن تلك المبادرات تركز على معالجة الآثار الصحية والاقتصادية لهذا الوباء، من تقليل التأثير طويل الأجل للتداعيات الاقتصادية المحتملة للجائحة، ودعم تصنيع الاختبارات التشخيصية السريعة للكشف عن الفيروس في الدول النامية.

اقرأ أيضًا:

لمكافحة «كورونا».. «الملك سلمان» يوجه بدعم منظمة الصحة العالمية ماليًا

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق