فوق الستين

أعراض مرض الزهايمر .. هذه الأطعمة تقلل فرص الإصابة

قد يبحث الكثير من كبار السن وخاصة من هم فوق الستين عن أعراض مرض الزهايمر حيث يعد من الأمراض الشائعة بين كبار السن.

والزهايمر، عبارة عن اضطراب عصبي متفاقم يؤدي إلى تقلص الدماغ (ضموره) وموت خلاياه، ويؤدي في النهاية إلى الإصابة بالخرف.

وتتضمن مرحلة الإصابة بالخرف انخفاضًا مستمرًّا في القدرة على التفكير وفي المهارات السلوكية والاجتماعية؛ ما يؤثر سلبًا في قدرة الشخص على العمل بشكل مستقل.

وتستعرض “الجوهرة” في المقال التالي أبرز أعراض مرض الزهايمر  ومجموعة أطعمة تقي من الإصابة به.

أعراض مرض الزهايمر

أعراض مرض الزهايمر
أعراض مرض الزهايمر
  • تشمل المؤشرات المبكرة للمرض نسيان الأحداث الأخيرة أو المحادثات؛ وهو ما يطق عليه فقدان الذاكرة.
  • مع تفاقم المرض، سيشعر المصاب بداء الزهايمر باختلال شديد في الذاكرة ويفقد القدرة على أداء المهام اليومية.
  • ستلاحظين عليه تكرار العبارات والأسئلة مرارًا وتكرارًا
  • وضع الممتلكات في غير أماكنها المعتادة، وفي كثير من الأحيان يضعونها في أماكن غير منطقية.
  • الضياع في أماكن مألوفة لديهم.
  • نسيان أسماء أفراد الأسرة والأشياء المستخدمة يوميًا في نهاية المطاف
  • مواجهة صعوبة في العثور على الكلمات الصحيحة لتعريف الأشياء أو التعبير عن أفكارهم أو للمشاركة في الحديث
  • يصبح تنفيذ عدة مهام في الوقت نفسه أمرًا صعبًا على وجه الخصوص، وقد تصعُب إدارة الشؤون المالية وموازنة دفاتر الشيكات ودفع الفواتير وقت استحقاقها.
  • قد لا يتمكن الشخص المصاب بداء الزهايمر من تمييز الأرقام وإجراء العمليات الحسابية.
  • تدهور القدرة على اتخاذ قرارات وأحكام صائبة في المواقف اليومية، على سبيل المثال، قد تصبح اختيارات الشخص سيئة أو غير معهودة في التفاعلات الاجتماعية أو يرتدي ملابس غير مناسبة للطقس.
  • مع تفاقم المرض، تصعُب مزاولة الأنشطة الروتينية التي كانت معتادة سابقًا وتتطلب خطوات متسلسة، مثل التخطيط لوجبة وطهيها أو ممارسة لعبة مفضلة.
  • وفي نهاية الأمر، ينسى الأشخاص المصابون بداء الزهايمر في المراحل المتأخرة غالبًا كيفية أداء المهام الأساسية، مثل ارتداء الملابس والاستحمام.

أعراض سلوكية أخرى :

  • الاكتئاب
  • اللامبالاة
  • الانسحاب الاجتماعي
  • التقلُّبات المزاجية
  • فقدان الثقة بالآخرين
  • التهيُّج والعدوانية
  • تغييرات في عادات النوم
  • التجوُّل بلا هدف
  • فقدان القدرة على التحكُّم في النفَس
  • الأوهام، مثل الاعتقاد بأن شيئًا ما قد سُرِق
X-ray.

علاج الزهايمر

لايوجد علاج للزهايمر بشكل قاطع، بينما هناك أدوية تحسن من الأعراض مؤقتًا أو تبطئ تفاقمها.

وفي بعض الأحيان، يمكن أن تساعد هذه العلاجات الأشخاصَ المصابين بداء الزهايمر على زيادة الأداء الوظيفي والمحافظة على اعتمادهم على أنفسهم لبعض الوقت.

فكما ذكرنا سابقًا، لا يوجد علاج لدرجة الشفاء من داء الزهايمر أو إيقاف التغيرات التي يحدثها في الدماغ.

وفي مراحل متقدمة من المرض، تؤدي المضاعفات الناجمة عن التدهور الخطير في وظائف الدماغ، مثل الجفاف أو سوء التغذية أو العدوى، إلى الوفاة.

 

أطعمة تقي من الزهايمر

هناك أطعمة قد تقي من الزهايمر عند الحرص على تناولها، وتتضمن الأتي:

  • الأسماك
  • التوت والفراولة
  • المكسرات
  • الأطعمة الخضراء
  • أطعمة تحتوي على فيتامين بي

قد يهمك: أسباب تكيسات المبايض وأعراض الإصابة بها

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى