أطباء يحذرون من استخدام الهواتف قبل النوم.. مخاطر صحية و4 طرق للتخلص منها

لا يخلد أحدنا للنوم إلا وتصفح هاتفه، بل وقد يجلس ساعات طويلة قبل الانغماس في النوم لمشاهدة مقاطع الفيديو أو إجراء المحادثات الطويلة، كذلك يصل الأمر أحيانًا إلى أن ينام أحدهم ولايزال الهاتف في يده، فلا يتركه حتى يسيطر النوم عليه.

ويأتي هذا بينما يؤكّد الخبراء أن هذا الوقت يجب فيه الابتعاد عن استخدام هذه الأجهزة الإلكترونية الحديثة وعلى أساسها يقدمون أربع طرق أو نصائح للقيام بذلك، وفقًا لتقرير لوكالة "أسوشيتد برس"، التي أوضحت أن الإفراط في استخدام هذه الأجهزة خلال وقت الليل يثير قلق متخصّصين في الصحة.

وحسب مسح أجرته مؤسسة النوم الوطني في أمريكا، يقضي أكثر من نصف الأمريكيين وقتًا طويلًا على هواتفهم قبل النوم.

أضرار النوم بجوار الهواتف المحمولة.. تسبب العقم والسرطانأضرار النوم بجوار الهواتف المحمولة.. تسبب العقم والسرطان

وتقول ميليسا ميلاناك؛ أستاذة متخصّصة في صحة النوم في جامعة ساوث كارولينا الطبية، إن "الدماغ يحتاج إلى الراحة قبل موعد النوم، من أجل الحصول على نومٍ عميقٍ يساعد الجسم على أداء وظائفه".

وتضرب "ميلاناك"؛ مثالًا "لا يمكنك إخراج طبق خزف من الفرن ووضعه في الثلاجة مباشرة"، وتضيف "إنها بحاجة إلى أن تبرد" وتهدأ، وتقول "أدمغتنا بحاجة إلى ذلك أيضًا".

أضرار استخدام الهواتف قبل النوم مباشرة

ورصد تقرير "أسوشيتد برس"، ثلاثة أضرار هامة توضح مخاطر لعادة استخدام الهواتف في السرير ليلًا، وهي:

- قلة النوم؛ لتعطيلها الساعة البيولوجية التي تنظّم النوم والهرمونات الأخرى.

وتقول "ليزا شتراوس"؛ عالمة نفس متخصّصة في علاج اضطرابات النوم: "هناك مليون طريقة تؤدي بها هذه الأجهزة إلى مشكلات في النوم".

- يمنع ضوء الهاتف إنتاج الميلاتونين في الجسم وهي "مادة النوم"، فيوضح الأطباء أن "الدماغ يعالج الضوء الكهربائي، وليس فقط الضوء الخافت للهاتف الذكي، ويعتبرها مثل أشعة الشمس، وهذا يمنع إنتاج الميلاتونين وبناءً عليه يؤخر النوم العميق.

- يؤثر تصفح الهاتف على الجسم بما يسمى "الإجهاد التقني" الحادث بفعل متابعة الأحداث و مقاطع الفيديو، وهو يزيد من الطاقة، وربما يؤدي إلى تحفيز الدماغ، خاصة أن خوارزميات شبكات التواصل تحث المستخدم على البقاء لوقت أطول مما يريدون.

كيف تتخلص من إدمان الهواتف قبل النوم؟

حدد الخبراء مجموعة اقتراحات وطرق عملية للتخلص من إدمان الهواتف قبل النوم وهي:

  • تغيير الروتين اليومي القائم على استخدام الهاتف في الليل إجمالًا.
  • يمكنك الاستحمام بمياه دافئة، وإيجاد سلوكيات بديلة مثل القراءة، أو الاستماع إلى بودكاست،أو الحديث لشخص آخر معك في المنزل من العائلة. وقالت الطبيبة المتخصصة "شتراوس": يمكنك القيام بهذه الأنشطة في غرفة أخرى لتدريب نفسك وتغيير روتينك ليصبح السرير للنوم فقط.
  • اترك الهاتف أو اللابتوب في غرفة أخرى بعيدًا عن غرفة نومك.
  • يمكنك ضبط الهاتف على الوضع الليلي وجدولته في ساعة محدّدة من كل يوم، وتقليل سطوع شاشة الهاتف بشكلٍ كبير، وامسك الجهاز بعيدًا عن وجهك وبزاوية مائلة لتقلل قوة الضوء.
  • وسيفيدك كثيرًا تقليل الإشعارات التي تنبّهك خلال وقت الليل؛ وتزيد من وقت انشغالك بالهاتف. 

اقرأ أيضًا: خطورة قرب شاشات الهواتف على العين (فيديو)