صارعت الموت.. مصرع تلميذة نسيها والدها في السيارة بالبرازيل

أب ينسى طفلته بالسيارة

لم يتخيل أب أن حياة فلذة كبده ستنتهي على يديه، بعدما نسي طفلته داخل سيارته لتلفظ أنفاسها الأخيرة، ويعيش حسرة حقيقية جراء وفاة ابنته بسببه، وسط ندم لا يتوقف، على هذا الحادث الصادم.

الطفلة نامت بالسيارة

وتوفيت طفلة تبلغ من العمر أربع سنوات بعد أن نسي والدها أن ابنته كانت نائمة في سيارته وسط الحر الشديد في البرازيل.

وكشفت التحقيقات الأولية أن الطفلة جيل دي أوليفيرا توفيت في ألاجوينهاس، وهي مدينة تقع في ولاية باهيا الشمالية الشرقية؛ إذ كان والدها ينوي إيصالها إلى المدرسة ليتركها في المقعد الخلفي لسيارته أثناء وجوده في العمل، وفي ذلك الوقت، وصلت درجات الحرارة في المدينة إلى 31 درجة مئوية.

اتصال الأم كشف الحادث

واتصل والد الطفلة بالشرطة بعد أن اتصلت والدة الطفلة الصغيرة بمدرستها لأنها أرادت الاطمئنان على ابنتها التي ظهرت عليها أعراض تشبه أعراض الأنفلونزا في وقت سابق من ذلك الصباح، ولكن مدير المدرسة أخبر الأم حوالي الساعة الثالثة بعد الظهر أن الطفلة لم تحضر إلى المدرسة في ذلك اليوم.

القبض على الأب

واستجوبت الشرطة شهود العيان، الذين أكدوا أن الأب هرع إلى السيارة في محاولة لإنقاذ حياة ابنته، فيما أعلنت خدمات الطوارئ، المعروفة في البرازيل باسم SAMU، وفاة الطفلة في مكان الحادث، واعتقلت الشرطة المدنية والدها الذي يبلغ من العمر 40 عاما، حيث يواجه اتهامات بالقتل غير العمد.

الأب نسي الطفلة بالسيارة

وقال الأب في التحقيقات التي استمرت معه لعدة ساعات إنه “نسي” ابنته التي كانت نائمة في الجزء الخلفي من سيارته عندما ذهب إلى العمل لهذا اليوم، فتم اطلاق سراحه بكفالة في انتظار التحقيق الجنائي.

اقرأ أيضًا: هندي يخطف طفلة جاره لاجباره على رد “الديون” 

الرابط المختصر :