استشارات

بينها غسول الفم والفرشاة.. إليك أبرز أسباب تلف الأسنان

قد يتعرض الكثير منا إلى تلف الأسنان، ويبدأ في الشعور بالألم عند تناول المشروبات الباردة أو الساخنة، ويرجع ذلك إلى اتباع عادات سيئة مضرة، قد نظن أنها مفيدة.

وقالت دراسة حديثة، تم نشرها في  موقع “ويب ميد” الطبي، إن هناك اعتقاد خاطئ بأن الإفراط بغسيل الفم واستخدام مبيضات الأسنان والفرشاة بكثرة يمكن أن يعزز قوة الأسنان.

ونستعرض في السطور التالية،  الأسباب التي قد تسبب تلف الأسنان وفقًا للدراسة الحديثة.

استخدام غسول الفم بإفراط
استعمال غسول الفم مرات عديدة خلال اليوم يهيء لقرحة الفم بشكل كبير؛ ذلك لأن بعض المنتجات تحتوي على أحماض تجعل الأسنان الحساسة بالفعل أسوأ.

لذلك يجب قصر الشطف على مرة أو مرتين في اليوم، وإذا كانت أسنانك لا تزال حساسة، فاسألي طبيب أسنانك عن غسول الفلورايد المحايد أو تلك التي تقلل الحساسية.


 تناول الأطعمة الحمضية

يعتقد البعض أن تناول الخضروات، مثل الطماطم والعصائر الطبيعية بكثرة أمر يمد الجسم بالفوائد.

في حقيقة الأمر، لا يمكنك الحصول على ما يكفي من الطماطم والحمضيات وعصائر الفاكهة وغيرها من الأشياء الجيدة دون أن تدفع أسنانك الثمن.

فإن الإفراط في الأطعمة والمشروبات الغنية بالأحماض،  يمكن أن يؤدي إلى تآكل الغطاء الخارجي لأسنانك، والذي يسمى المينا، وكشف الطبقة الرقيقة الموجودة تحتها، والتي تسمى العاج؛ لذلك لا تفرطي في الحمضيات.

معجون الأسنان والمبيضات

عليك الاحتراس من استخدام مبيضات الأسنان ومعاجين الأسنان التي تحتوي على محاليل التبييض القائمة على البيروكسيد؛ لأنه يمكن أن تسبب حساسية الأسنان. وغالبًا ما يزول الشعور بمجرد التوقف عن استخدام المنتج.

استخدام الفرشاة بقوة

كذلك استخدامك لفرشاة الأسنان بقوة، قد يؤدي إلى تضرر أسنانك، فيمكن أن تبتعد لثتك عن جذور الأسنان ويمكن أن يؤدي ذلك أيضًا إلى تآكل المينا وكشف العاج (الأصفر).

مضغ الثلج والحلوى الصلبة

يمكن أن يؤدي مضغ الثلج أو قضم الحلوى الصلبة أو حشوات كبيرة إلى كسر الأسنان.

وبمجرد كسر السن، قد يتهيج اللب الغني بالأعصاب المختبئ بعمق عند المضغ.

وقد يمتلئ التجويف أيضًا بالبكتيريا؛ ما يؤدي إلى الالتهاب الذي يمكن أن يسبب المزيد من الألم.

اقرأ أيضًا: التخثر الوريدي.. خطر يهدد المسافرين لمسافات طويلة

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى