«التراث السعودية» تُسجل 202 موقع في السجل الوطني للآثار

أعلنت هيئة التراث السعودية، اليوم الثلاثاء، اعتماد تسجيل وتوثيق 202 موقع أثري جديد، في السجل الوطني للآثار.

وبذلك يصبح إجمالي عدد المواقع المسجلة في الهيئة 9119 موقعًا أثريًا في مختلف المناطق، تُمثل في مجملها إرثًا وطنيًا يعكس الثراء التاريخي للبلاد.

وحظيت منطقة الرياض، بالنصيب الأكبر من هذه المواقع بواقع 102 موقع، تلتها منطقة حائل التي ضمّت 80 موقعًا، ومنطقة عسير بـ 20 موقعًا أثريًا.

المكتشفات الأثرية

وأعلنت هيئة التراث السعودية، خلال "إنفوجرافيك" صممته على صفحتها الرسمية بموقع التدوينات القصير "إكس"، تلك المكتشفات الأثرية، وتضم: منشآت حجرية، أدوات حجرية، قبور ومدافن، فنون صخرية، نقوش كتابية.

ويأتي تسجيل هذه المواقع استنادًا إلى نظام الآثار والتراث العمراني الصادر بالمرسوم الملكي، وبموجب قرار مجلس إدارة هيئة التراث المتضمن تفويض الرئيس التنفيذي للهيئة بالموافقة على تسجيل المواقع الأثرية والتراثية في سجل الآثار الوطني.

ويُمثل هذا التسجيل استمرارًا لجهود هيئة التراث المتواصلة في اكتشاف المواقع الأثرية، والتاريخية بالمملكة، وتسجيلها رسميًا في السجل الوطني للآثار.

وكذلك إسقاطها فيما بعد على خرائطَ رقميةٍ تُمكّن من سهولة إدارتها، وحمايتها، والمحافظة عليها. وأيضًا بناء قاعدة بيانات مكانية للمواقع الأثرية المسجلة، وحفظ وتوثيق الأعمال التي تجري عليها، وأرشفة وثائق وصور مواقع التراث بالمملكة. 

اقرأ أيضًا: هيئة التراث توقّع مذكرة تفاهم مع الشركة السعودية للاستثمار السياحي "أسفار"