احذر خطر الإكثار.. كم ثمرة فاكهة يجب تناولها يوميًا؟

الشائع أن الفاكهة لها فوائد عديدة، ومن الضروري تناولها، لكن لا يعلم أحدهم مدى خطورة الأمر في حالة الإكثار، أو التناول اليومي بطريقة خاطئة.

ومن المعروف أن الفواكه عبارة عن منجم من الفوائد للجسم نظرًا للألياف والفيتامينات والمعادن التي تحتوي عليها، لكن عادة ينصح الأطباء بتناولها باعتدال كي لا تتحول لضرر كامن في شيئ مفيد لا تعلم عنه شيئًا.

الحصة السليمة لتناول الفاكهة يوميًا

وأوضح الكاتب أغلاي كويبرز، في تقرير صحي لمجلة "لوفيغارو" الأمريكية، أنه يمكن تناول الفاكهة في أي وقت من اليوم، نظرًا لكونها غنية بالفيتامينات ومصدر مهم للألياف، إضافة إلى تعزيزها الشبع وتنظّيمها عملية الهضم بشكل سليم، خاصة في حالات الإمساك.

لكن حذر التقرير من تناولها بكثرة؛ لأنه قد يؤدي إلى نتيجة عكسية، لذلك نصح الطبيب المختص بتناول من 3 إلى 4 حصص من الفاكهة يوميًا، كي لا تصبح ضارة وتسبب زيادة في الوزن.

وعلى جانب آخر، حذر أطباء التغذية من استهلاك الفواكه بشكل عشوائي؛ لأنه لا ينبغي للشخص السليم تناول أكثر من 3 إلى 4 حصص من الفاكهة يوميًا، والحصة تساوي نحو 200 غرام من الفاكهة.

وعن هذه النقطة يقول أطباء التغذية لمعرفة ماذا تساوي الحصة الواحدة من الفاكهة بشكل تقديري، فهي عبارة عن حبتان من الكيوي، أو تفاحة أو موزة، وبين 15 إلى 20 حبّة عنب أو فريز.

كذلك ينصح بهذه الكمية ليكون الاستهلاك معقولًا بسبب السكر الموجود في الفواكه، وهو الفركتوز، الذي يؤدي استهلاكه بكميات كبيرة إلى ارتفاع مستويات السكر في الدم. 

اقرأ أيضًا: ما عوامل خطورة الإصابة بمرض السيلياك؟.. تجمع الرياض يوضح