الأمير وليام يكشف آخر تطورات حالة زوجته كيت ميدلتون الصحية

أعلن ولي عهد بريطانيا الأمير وليام، عن آخر تطورات الحالة الصحية لزوجته كيت ميدلتون، قائلًا إنها "على ما يرام"، في تعليق علني بالوقت الذي تخضع فيه للعلاج الكيميائي الوقائي من السرطان.

وكانت كيت قد أعلنت في مارس الماضي، عن بدء علاج كيميائي وقائي بعد اكتشاف إصابتها بالسرطان بعد عملية جراحية في المعدة في وقت سابق من العام.

كيت ميدلتونكيت ميدلتون

وعلى الرغم من عدم تقديم مكتب الزوجين تحديثات منتظمة حول حالة كيت، إلا أن ولي العهد أشار إلى أن حالتها جيدة أثناء زيارته لمستشفى محلي في جزر سيلي.

 وكذلك جاء هذا التعليق النادر أثار اهتمامًا خاصًا؛ إذ قدم وليام تقييمًا إيجابيًا لحالة زوجته في وقت تتوقف فيه عن أداء واجباتها العامة.

"إنها على ما يرام"

"إنها على ما يرام، شكرا"، قالها الأمير وليام حينما سُئل عن صحة زوجته خلال زيارة إلى مستشفى محلي في جزر سيلي قبالة ساحل كورنوول في جنوب غرب إنجلترا.

وكانت زيارة ولي العهد للمستشفى في إطار وضع حجر الأساس لمبنى جديد؛ إذ قام بجولة هناك، وخلال الزيارة، استفسر من المديرة عن حالة كيت، وأكد وليام أنها تتمتع بحالة جيدة.

ويعد هذا التعليق من بين التصريحات النادرة حول صحة كيت منذ إعلانها عن العلاج الكيميائي.

وتوقفت الأميرة ويلز عن القيام بواجباتها العامة بعدما أعلنت في 22 مارس الماضي، أنه تم تشخيص إصابتها بنوع غير معلوم من السرطان. وقالت في رسالة مسجلة مصورة إنها بدأت العلاج الكيميائي.

اقرأ أيضًا: لماذا اختارت الأميرة كيت ميدلتون يوم 22 مارس لإعلان إصابتها بالسرطان؟