لايف ستايل

نصائح لرائدات الأعمال.. 5 أخطاء تؤدي إلى فشل شركتك

هناك نصائح لرائدات الأعمال يجب عيلهن الإطلاع عليها عند امتلاكهن لمشروعهن أو شركتهن الخاصة، من أجل تجنب الوقوع في أخطاء قد يؤدي للفشل.

نصائح لرائدات الأعمال

لا شك أن الجميع معرض للفشل أو لمقابلة عقبات أثناء العمل، لكن هناك مجموعة من الأخطاء يجب تجنبها منذ البداية، لكي تتجنبي فشل شركتك أو مشروعك الخاص.

دائمًا ما تقع مسؤولية الإدارة السليمة على عاتق الرئيس التنفيذي للشركة، لذلك عليكِ الانتباه جيدًا للعديد من الأمور عند إدارة فريقك الخاص، لتجنب الفشل.

وتقدم لكِ «الجوهرة» في التقرير التالي، نصائح لرائدات الأعمال، وأخطاء يجب تجنبها لتفادي الفشل.

نصائح لرائدات الأعمال
نصائح لرائدات الأعمال

1 ـ لا تقتصري على وسيلة اتصال واحدة مع فريقك

قد لا تعتقدي أن إهمال التواصل مع فريق العمل قد يؤدي إلى فشل شركتك بالكامل، فعدم إعطاء الكثير أهمية لهذه النقطة، يؤدي إلى فشلهم سريعًا.

يجب أن تولي الاتصال مع فريقك اهتمامًا كبيرًا، ولا تقتصري على وسيلة اتصال واحدة، إذ أن فريقك يحب أن يتم التواصل معه بطرق متنوعة بل ويحتاج إلى ذلك.

ومن الخطأ أن تعتقد أن إرسال بريد إلكتروني واحد إلى أعضاء فريقه كافٍ.

فالشركات تحتاج إلى سياسات وإجراءات اتصالات موحدة، لضمان وصول رسائلها عبر المؤسسة بطرق متنوعة.

وقد يأتي ذلك في صورة التواصل عبر البريد الإلكتروني، أو الاجتماعات أو التجمعات اليومية، أو استخدام أدوات الاتصال الأخرى.

2 ـ التواصل بسطحية مع فريق العمل

تجنبي التواصل بسطحية مع فريقك، فإذا شعر الفريق بعدم التقدير أو تعاملك بشيء من السطحية معه، قد تكون النتائج كارثية.

عليكِ إدراك أمر هام، وهو أن فريقك يحتاج إلى التقدير، وعلى مستوى أعمق، خارج الحوافز المالية.

فتأكدي أن التواصل الصادق والمخلص يدفع الفريق لمزيد من التلاحم والتوافق، فوضع حدود غير ضرورية عندما يتعلق الأمر بالانخراط مع الفرق، يمنع النمو ويحد من الإبداع.

3 ـ الفشل في اكتشاف المواهب بشركتك

بداية من اليوم الأول لك في شركتك، عليك الانتباه إلى المواهب في شركتك والعمل على تنميتها.

فإن مهمة أصحاب الأعمال هي المساعدة في تنمية مواهب فريقهم، مع إيمانهم الراسخ بأن ذلك لن يكون إلا في صالح أعمالهم.

وذلك لا يعني بالضرورة تعيين الخبراء، لكن يتعلق بقدرتك على رؤية الإمكانات في الشخص الذي تم توظيفه ومساعدته في أن يصبح خبيرًا، فالقادة هم من يصنعون دومًا قادة آخرين.

4 ـ تجاهل الترابط بين أعضاء الفريق (الكيمياء)

من أسوأ الأمور على الإطلاق التي قد تقعين فيها عند إدارة شركتك، هي تجاهل الحصول على موظف يكمل الفريق ويكون هناك كيمياء بينه وبينهم.

فلا شك أن وجود أعضاء فريق يكملون بعضهم البعض، يجعل الفريق أقوى وأكثر فاعلية.

ولتجنب هذه المشكلة، عليك إشراك فريق العمل نفسه في عمليات التوظيف، واختيار موظف جديد، للمساعدة في معالجة أي نقاط غير واضحة المعالم مع مرشح ما.

ولخلق ترابط بين الفريق كذلك، عليك تشجيعهم على الذهاب إلى بعضهم البعض، بدلاً من المجيء دائمًا إليك أو إلى قادة آخرين داخل الشركة، عند ظهور مشكلات أو أسئلة.

5 ـ محاولة إصلاح كل شيء

ليس من الصواب أن تصدري صورة أنك قادرة على إصلاح كل شيء بعيدًا عن الفريق، فقد تعتقدين أن هذه طريقة لإراحة موظفينك وحمايتهم، لكنها طريقة يجب تصحيحها على الفور.

فالقيادة تدور حول السماح لفريقك بالتوصل إلى حلول، قبل أن يأتوا إليك للحصول على التوجيه، ولا تكن البطل الذي يحاول إنقاذ الموقف، بل عليك أن تكون البطل الذي يثق بفريقه.

قد يهمك: قواعد المنافسة الشريفة.. لا تجعلي اجتهادك يؤذي الأخرين

الرابط المختصر :

close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى