وجهات سياحية

مشروع جديد لقطع المسافة بين «جدة» و«أبوظبي» في 48 دقيقة

تتعاون المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة؛ لتقليص المسافة بين جدة وأبوظبي من خلال قطارات «الهايبرلوب»، التي تعتمد على تكنولوجيا متقدمة.

جدة وأبوظبي

وتسعى الدولتان، من خلال المشروع، إلى تقليص المسافة بين العاصمتين في المستقبل القريب؛ بحيث لا تستغرق أكثر من 50 دقيقة في قطعها.

ومن جانبه، أوضح جاي والدر؛ الرئيس التنفيذي لـ«فيرجن هايبرلوب ون»، أن التكنولوجيا التي تقدمها شركته قادرة على التنقل بين المدن في المنطقة بسرعات فائقة.

وأكد «والدر» أن التكنولوجيا نجحت في استقطاب اهتمام عددٍ من كبريات الشركات في الإمارات، بما في ذلك «دبي العالمية»، لافتًا إلى أن المسافة بين أبوظبي وجدة تُقطع في غضون 48 دقيقة فقط.

وأضاف أثناء عرض خطط الشركة للعام الحالي 2020، أن مركبة «الهايبرلوب» أكثر كفاءة في استهلاك الوقود بنسبة 50% من القطارات فائقة السرعة، وبمقدار 10 مرات مقارنة بالتنقل جوًا.

وقال «إننا ملتزمون بتحقيق قفزة هائلة على صعيد التخلص من الآثار الناجمة عن التنقل برًا وجوًا وبالسكك الحديدية، على نحو لا يمكن لأي تكنولوجيا أخرى أن توفره».

«الهايبرلوب» هو مفهوم لنظام نقل فائق السرعة، أطلقه إيلون ماسك؛ رجل الأعمال والمخترع الأمريكي، وعبارة عن دمج أنابيب منخفضة الضغط خالية من الهواء، تربط بين محطتين.

اقرأ أيضًا: توسيع الشراكة بين “السعودية” و”الاتحاد للطيران” بـ11 وجهة جديدة

الوسوم

الرابط المختصر :

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق