مشاهير الفن

كورونا يُغيب رجاء الجداوي بعد 43 يوم حجر صحي.. تفاصيل اللحظات الأخيرة

توفت الفنانة المصرية القديرة رجاء الجداوي، صباح اليوم الأحد، عمر عمر يناهز الـ82 عامًا، بعد معاناتها مع فيروس كورونا المستجد «كوفيد 19» وقضاء 43 يومًا في الحجر الصحي.

وكشف الدكتور أشرف زكي؛ نقيب المهن التمثيلية في مصر، عن الساعات الأخيرة في حياة رجاء الجداوي، مؤكدًا أن تواصل مع المستشفى مساء أمس، والتي بلغته بدورها أن حالتها حرجة جدًا.

وأوضح «زكي» أنه بعد ساعات قليلة تلقى خبر الوفاة؛ إذ ظهرت الكثير من المضاعفات الخطيرة التي أدت إلى الوفاة، لافتًا إلى أن الوسط الفني تلقى الخبر بصدمة كبيرة جدًا.

وقال «كانت إنسانة جميلة وسيدة الضحك وتعطينا حالة من الحنان والحب والمجاملة.. ربنا يرحمها ويصبرنا».

وعن تفاصيل العزاء والجنازة، أكد أشرف زكي أن أميرة ابنة رجاء الجداوي، توجهت إلى المستشفى لاستلامها ثم الذهاب إلى مقابر الأسرة، ولكن لم يتم تحديد أي تفاصيل حول العزاء أو الجنازة في ظل الظروف الحالية.

وتعد الفنانة القديرة رجاء الجداوي، أول فنانة مصرية ترحل متأثرة بإصابتها بفيروس كورونا المستجد، الذي أصابها في نهاية شهر رمضان الماضي أثناء تصوير مسلسل «لعبة النسيان».

اقرأ أيضًا: «أتلف رئتيها».. مرض آخر سبب تدهور حالة رجاء الجداوي

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق