اجتماعيات

كل ما تريد معرفته عن جائزة الأميرة صيتة بعد إطلاق دورتها التاسعة

أطلقت جائزة الأميرة صيتة بن عبد العزيز للتميز في العمل الاجتماعي،دورتها التاسعة، أمس الثلاثاء، في حفل كبير حضره عدد من أصحاب السمو الأمراء وأصحاب المعالي والمهتمين بالعمل الاجتماعي.

وشهد الحفل، تكريم  رواد منصات التواصل الاجتماعي الفائزين في الدورة الثانية من جائزة “أم الجود”، وإطلاق الهوية الجديدة لمركز التنسيق الاجتماعي (تنسيق)، وتكريم أعضاء المركز المميزين والأكثر تفاعلاً خلال النصف الأول من عام 2021م

وفي هذا السياق، تستعرض «الجوهرة» أبرز المعلومات حول جائزة الأميرة صيته، وموضوع دورتها التاسعة، والتي تُعد واحدة من أهم المبادرات الخلاقة التي تستهدف خدمة المجتمع.

جائزة الأميرة صيتة
جائزة الأميرة صيتة

جائزة الأميرة صيتة

تعد جائزة الأميرة صيتة، واحدة من أهم المبادرات التي تسعى  لترسيخ مفهوم العمل الاجتماعي المميز الذي يعزّز الولاء والانتماء والمواطنة الصالحة.

فهي من بين المبادرات الرائدة في مضمار العمل الاجتماعي بالمملكة، والتي تعمل على تصميم مبادراتها المجتمعية المختلفة بموضوعية وشفافية.

وحققت الجائزة على مدار سنوات العديد من الإنجازات الإنسانية والوطنية، التي تأتي في ظل الدعم الذي تحظى به من القيادة الرشيدة.

وتستهدف الجائزة تقدير المتميزين من الجنسين في العمـل الاجتماعي وتشجيعهم، فضلًا عن تحفيز الهيئـات الحكومية والأهلية على التميز والإبداع في العمل الاجتماعي.

كذلك، تستهدف إبراز الـمـبادرات الرائدة والمـتمـيزة، في العمل الاجتماعي، وحـوكمة منظـومــة العـمل الاجتمـاعي بجميـع مجالاته.

تأسيس مؤسسة الأميرة صيتة

جاء تأسيس المؤسسة، بأمرًا ملكيًا؛ حيث أصدر خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز رحمه الله تعالى، أمره السامي الكريم رقم ( أ/١٠٩ ) بتاريخ 20/5/1433هـ الموافق 11/4/2012م بإنشاء مؤسسة جائزة الأميرة صيتة بنت عبدالعزيز للتميز في العمل الاجتماعي وهو الرئيس الفخري للجائزة و الداعم لها.

وجاء ذلك، بهدف تأصيل منهج الأميرة صيتة بنت عبدالعزيز وتخليدًا لذكراها.

ونص الأمر على أن المؤسسة ذات شخصية اعتبارية مستقلة غير هادفة للربح المادي، ويديرها مجلس أمناء مدته أربع سنوات، وأن المقر الرئيس للمؤسسة هو في مدينة الرياض مع إمكانية إنشاء فروع أو مكاتب لها في مدن المملكة.

موضوع الدورة التاسعة للجائزة

تأتي الدورة التاسعة تحت عنوان «العمل الاجتماعي في تنمية المناطق الطرفية»، وهي المناطق البعيدة نسبيًا عن المدن وتفتقر إلى بعض الخدمات الأساسية.

وتستهدف جائزة الأميرة صيته في دورتها التاسعة، توجيه الجهات المترشحة نحو خدمة هذه المناطق الطرفية، كلٌ وحسب استطاعته وامكانياته، بما يساهم في إنجاح موضوع الدورة التاسعة، وكذلك دعم وتشجيع وتحفيز رواد العمل الاجتماعي في المناطق الطرفية.

وتضمنت الدورة التاسعة فرعًا جديدًا تحت مسمى «الاستدامة البيئية»، إضافة إلى فروع الجائزة الخمسة، بهدف المحافظة على التوازن البيئي.

ومن المقرر أن تستمر فترة استقبال الترشيحات من 12 أكتوبر وحتى 31 ديسمبر 2021.

فروع الجائزة:

تتكون الجائزة من 6 فروع، ولكل فرع شروطه الخاصة وجوائزه، فيمكنك الإطلاع على التفاصيل، والشروط وطرق التقديم إلى الجائزة في دورتها التاسعة من هنا.

مبادرات جائزة الأميرة صيتة

وأطلقت الجائزة عدد من المبادرات المختلفة، منذ تأسيسها، وهي:

  • مبادرة أم الجود
  • مركز التنسيق الاجتماعي
  • مبادرة دعم
  • مبادرة شخصية العام
  • مبادرة احتضان

يذكر أن حفل إطلاق الدورة التاسعة من الجائزة، شهد إطلاق الفرع السادس للجائزة تحت عنوان “الاستدامة البيئية” الذي يأتي استجابة للمبادرتين الوطنيتين “السعودية الخضراء” و”الشرق الأوسط الأخضر”، وتكريم الفائزين بجائزة أم الجود في دورتها الثانية، وتكريم المميزين في مركز التنسيق الاجتماعي والأكثر تفاعلاً في النصف الأول لعام 2021م، وتدشين مركز الأميرة صيتة للتأهيل المهني والاجتماعي، وتوقيع عدة شراكات إستراتيجية مع القطاع الخاص لتفعيل المركز.

اقرأ أيضا: السعودية نورة العمرو تفوز بعضوية اللجنة الاستشارية لحقوق الإنسان بالامم المتحدة

 

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى