مشاهير الفن

شاهد.. ماغي بوغصن تكشف كواليس إصابتها بورم في الرأس وتُبكي الجمهور

كشفت الفنانة اللبنانية ماغي بوغصن عن كواليس اكتشافها الإصابة بورم في الرأس؛ مشيرة إلى أنها كانت لا ترغب في إجراء عملية لإزالته خوفًا على وجهها.

وقالت، في تصريحات تليفزيونية في برنامج “علمتني الحياة” : “إن تجربتها مع المرض كانت صعبة جدًا وأقسى تجربة عاشتها، مؤكدة أنها تحسب عمرها منذ انتهاء تجربتها القاسية”.

ماغي بوغصن

وأوضحت أن مرضها بدأ منذ 5 سنوات، فكانت تعمل في التمثيل وتصور مشاهدها في أحد أعمالها الفنية، عندها شعرت بألم في رأسها، وكانت تأخذ أدوية لتسكين الألم، لكنه لم ينقطع، بل زاد عن حده.

ولفتت إلى أنه عندما ازداد الألم عليها قررت زيارة الطبيب الذي أجرى لها فحوصات، وكان يشك في وجود جيوب أنفية، لكنه بعد إجراء الفحوصات، أكد لها أن سبب الألم ليس جيوبًا أنفية بل ورمًا في الرأس، مما تسبب في صدمتها.

 

وعبرت عن صدمتها من حديث الطبيب، لدرجة أنها لم تخبر أحدًا أبدًا، مضيفة: “قعدت 24 ساعة ما خبرت حدى لا جوزي ولا أهلي وتابعت مع الطبيب وكملت حياتي”.

وأضافت: “في هذا الوقت كنت أصور عملًا كوميديًا ودي كانت المفارقة لأني كنت في قمة السعادة والضحك في العمل قدام الناس، لكن أنا من جوه خايفة لأن في جسم غريب ممكن ياخد حياتي”.

واضطرت إلى السفر للخارج عندما كبر الورم، مضيفة أنها سافرت إلى أمريكا، وعرضت على الأطباء هناك الذين أكدوا ضرورة إجرائها للعملية في الحال، مع إخبارها بأنه خطر على حياتها، لذلك فضلت العودة إلى لبنان وتكملة العلاج هناك.

وعن حوارها مع الطبيب قالت: “لما رجعت لبنان مشيت على العلاج ولكن بعد فترة الورم زاد وقالولي لازم عملية فورًا، وقلت للدكتور هل أنا ممكن أموت؟ لكنه طمني وقال لي عملت عمليات أصعب وكلها نجحت، ولما سألته على اللي ممكن يحصلي رد قالي ممكن ينقص العضل كله والرأس وتحتاجين وقت علشان ترجعي مثل الأول مع بعض العلامات”.

وقالت: “دعوت الله أن يلغي الطبيب العملية، حتى لا يتشوه وجهها”، مضيفة أن الطبيب بالفعل أجّل العملية، فاتخذت قرارًا بأنها لن تجري العملية، لكنها شعرت بأنها أنانية لأنها فكرت بنفسها ولم تفكر في عائلتها، فتراجعت عن قرارها.

ووصفت العملية التي أجرتها أنها معجزة، ولم يتشوه وجهها، موضحة أن الطبيب نفسه تعجب وقال لها: “مستحيل كل الدم اللي مجهزينه ومتنزفيش.. أنت أقوى إنسانة عملت لها عملية كل وظائف الجسم كانت مستقرة وكانت تقاوم أثناء الجراحة”.

وأوضحت أنها بعدما خرجت من العملية، كانت تشعر بالتشويش وفقدت الكثير من الذكريات، وكانت مثل الطفل الصغير.

اقرأ أيضًا.. أمينة خليل تتعرض للتنمر من نجوم بسبب أنفها:«صغريها»

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق