وجهات سياحية

برج الشنانة.. وجهة تاريخية شاهدة على حضارة القصيم

تحتوي المملكة على الكثير من الوجهات التاريخية المتميزة، التي تمتلك العديد من الإرث التاريخي، ومن ضمنها برج الشنانة في محافظة الرس بمنطقة القصيم.

برج الشنانة

يعتبر برج الشنانة، أحد الصروح التاريخية المهمة المتواجدة في المملكة؛ إذ يقف شاهدًا على الإرث التاريخي الذي تملكه تلك المحافظة، والذي يعود تاريخ تشييده لحوالي 270 عامًا تقريبًا.

 

ويقع هذا البرج في الجهة الجنوبية الغربية للمحافظة، كما أنه يبعد عن مركز المدينة حوالي 7 كيلومترات تقريبًا.

وفي الوقت الحالي بعد ترميمه وتجديده، يعد من المعالم السياحية البارزة في المحافظة، ويتميز بتواجد عدد من الآبار الجوفية القريبة منه.

برج الشنانة .. وجهة تاريخية شاهدة على حضارة القصيم

شكل البرج

ويأخذ البرج الشكل المخروطي، وله قاعدة مستديرة؛ حيث يبلغ محيطها حوالي 21 مترًا تقريبًا، فيما يبلغ ارتفاعه نحو 27 مترًا، و يتكون من عشرة أدوار، ويوجد في كل دور فتحة من أجل دخول الهواء ومراقبة الحي.

بالإضافة إلى ذلك، يوجد باب واحد، وله ثلاث نوافذ في كل اتجاه، وفي نهاية كل دور هناك عدة نقوش قديمة؛ من أجل تزيين المبنى من الخارج والداخل‌.

كما يدخل في تكوين أسقف الأدوار خشب الأثل بجانب جريد النخيل، وبالنسبة لبنائه فبني من الطين المخلوط بالتبن.

برج الشنانة
برج الشنانة

وعلى جدرانه الطينية، نقش عدد من الحفر من أجل استخدامها عند النزول والصعود من دور إلى آخر، كما أنه رمم عدة مرات لأهميته التاريخية، وتم وضع حرم فيه سور حجري يمتلك غرف، حتى يتم استقبال الزوار والسائحين.

وشيد برج الشنانة في أوائل القرن الثاني عشر الهجري، الذي يوافق 1786ميلادي، وجاء بغرض الاستطلاع بجانب مراقبة أعداء المدينة في هذا الوقت.

أيضًا، استخدم في رصد النجوم، وتوقيت دخول العيدين وشهر رمضان، وبالقرب منه وقعت إحدى المعارك التي قد خاضها الملك المؤسس الملك عبد العزيز وذلك عند توحيد المملكة.

المعالم التراثية في البرج

ويعتبر برج الشنانة من المعالم السياحية البارزة التي تستقبل عددًا من السائحين بشكل متزايد من مختلف مناطق المملكة بشكل خاص في الإجازات.

ويجذب السياح هذا المعلم بسبب جمال عمارته بجانب دوره التاريخي المهم، و تم تنفيذ مشروع تهيئة القرية الشعبية في بلدة الشنانة بالمنطقة المحيطة بالبرج الذي عمل على جذب العديد من السياح.

أيضًا، تم تأسيس سوق شعبي يعمل على محاكاة الطابع الأثري والتراثي للمكان، بالإضافة إلى بوابة توضح هوية الموقع وأهميته، وكذلك تم ترميم عدد من المعالم الأثرية المحيطة والقريبة من البرج بشكل متميز.

 

اقرأ أيضًا: وجهات سياحية شتوية لقضاء عطلة رائعة بين أحضان الطبيعة

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى