مشاهير الفن

الفنان محمد عبده : هجرت التلحين لمنح الفرصة للمواهب الشابة

دعا المطرب الكبير؛ محمد عبده، إلى تأسيس معاهد فنية لتعيلم الفنون بالمملكة العربية السعودية، لتواكب ما تعيشه المملكة من تطور وانفتاح فني، مشددًا على ضرورة تدريس الشعر العربي لجميع الناس لما له من دور في إكساب الجميع مزيدًا من الإنسانية وحب الحياة.

وأكد الفنان محمد عبده – خلال المؤتمر الصحفي الذي نظم مساء الخميس بالقاهرة للإعلان عن حفله بدار الأوبرا المصرية مساء غد الجمعة ، وإطلاق ألبومه الجديد “ياغافية قومي”، أن سر تميزه هو ما يمتلكه من طرح فني ، وهو ما أكسبه مصداقية كبيرة لدى جمهوره، داعيًا شباب المطربين أن يكون لديهم طرح فني مشيرًا إلى أن قراره باعتزال الحفلات الفنية والطرب والذي استمر قرابة الخمس سنوات لن يتكرر.

وقال “عبده” : “تتلمذت علي سماع كوكبة من رواد الفن، وتعلمت منهم، وتأثرت بعمالقة الغناء العربي بعدما حفظت تراث الجزيرة العربية كاملاً، كما قدمت أهم قصائد الشعراء العرب على مدار التاريخ”، مؤكدًا على ضرورة مواكبة التطور مشيرًا إلى أنه ” يتعامل مع الأجهزة الحديثة المتطورة”.
وأكد عدم عودته للتلحين قائلا : “لا أريد العودة للتلحين بعدما قدمت كل مفرداتي فيه، وحتي أمنح الفرصة لمواهب قد ترتفع مع الأغاني التي أقدمها”، وأضاف: “أمنح ميراثي الفني لشباب المطربين الحاليين”.

ومن جانبه أبدى هاني فرحات؛ مايسترو حفل عبده بالأوبرا سعادته بالتعاون مع “عبده” قائلًا : “شرف لي أن أكون قائد الأوركسترا للعام الثاني على التوالي لفنان العرب، وحتي نصل لقمة الإبداع قمنا بعمل حوال 12 بروفة لنقدم موسيقي مختلفة وتوزيعًا عالميًا”.
وأوضح خالد أبو منذر؛ المشرف علي تنظيم الحفل إن الفنان محمد عبده يولي حفله السنوي بدار الأوبرا المصرية اهتمامًا خاصًا ، مشيرًا إلى أنه يرتبط بالجمهور المصري ارتباطًا وثيقًا منذ بداية السبعينات عندما قدم أغنيته الشهيرة “رسائل”.

بواسطة : حسين الناظر

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق