استشارات

الشخير عند الأطفال.. أسبابه والمشاكل الصحية المترتبة عليه

الشخير عند الأطفال، من الأعراض التي تتسبب في حالة من القلق والذعر لدى الأمهات والآباء، متسائلين عن المشكلة الصحية التي تجعل طفلهم يُعاني من هذا العرض.

ومن جانبه، كشف الدكتور عادل الحربي؛ استشاري وأستاذ طب الأطفال والأمراض الصدرية، عن أسباب الشخير الذي يعاني منه عدد كبير من الأطفال عند النوم، وماهي الطريقة الأفضل لعلاجه؟.

ونشر «الحربي» مقطع فيديو عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، معلقًا «الشخير المتكرر عند الطفل وتقطع التنفس أثناء النوم؟ أسبابه؟ المشاكل الصحية المترتبة من تكرار انقطاع التنفس أثناء المؤن؟ وهل ضروري تزال اللحمية واللوز اذا كانتا متضخمتان؟».

وأوضح «الحربي» أن الشخير عند الأطفال يحدث إما بسبب وجود تضخم في اللحمية أو اللوز أو بالاثنين معًا، ما يتسبب في معاناة الطفل من التقطع في التنفس وعدم النوم بشكل جيد وسليم.

وأشار إلى أن العلاج الصحيح لحل مشكلة الشخير عند الأطفال، هو التوجه لطبيب أنف وأذن وحنجرة متخصص في حالات الأطفال؛ لتحديد المشكلة بدقة وإزالة اللحمية من أجل حصول الطفل على نوم سليم.

كما لفت إلى أنه من الأخطاء الشائعة في العلاج، تجنب إزالة اللحمية للطفل الذي يعاني من الشخير؛ مما يؤدي إلى استمرار تنفسه المتقطع أثناء النوم، بالإضافة إلى اضطرابات سلوكية وتعليمية وحركية واستيعابية.

اقرأ أيضًا: الديدان عند الأطفال.. الأعراض و6 نصائح للوقاية منها

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق