دراجة نارية تدخل موسوعة "جينيس" لحجمها الثقيل.. بها أجزاء من دبابة سوفيتية

يهوى أشخاص كثيرون ركوب الدراجات النارية، لا سيما أنها تكون أكثر مرونة في الطرق المزدحمة، وتختصر وقتًا كبيرًا في التنقل، بالإضافة إلى أنها من الأنشطة الترفيهية،.

كثيرون شغفون بالدراجات النارية لدرجة لا تُصدق، وهو ما حدث مع شقيقين ألمانيين، صنعا أثقل دراجة نارية على مستوى العالم، من خلال الاستعانة بمحرك دبابة.

تحويل محرك دبابة لدراجة نارية

حسب ما ورد على موقع "odditycentral"، فقد نجح شقيقان ألمانيان في تحويل محرك دبابة سوفيتية ضخمة إلى دراجة نارية قابلة للركوب، وتم تسجيلها في موسوعة جينيس للأرقام القياسية، بعد أن أصبحت أثقل دراجة نارية على مستوى العالم.

تحويل محرك دبابة لدراجة ناريةتحويل محرك دبابة لدراجة نارية

بدأت القصة عام 2003، عندما عثر الشقيقان "تيلو" و"ويلفريد نيبل"، صاحبا متجر Harzer Bike للدراجات النارية، على نموذج محرك دبابة T-55 في ثكنة عسكرية سوفيتية مهجورة، وأثار هذا الاكتشاف شغفهما، فقررا تحويله إلى دراجة نارية عملاقة.

صعوبات كثيرة واجهت الشقيقين

وخلال رحلة تصنيع الدراجة النارية، واجه الشقيقان صعوبات كثيرة، فقد احتاجا إلى العثور على محرك يعمل، واستغرق الأمر ثلاث سنوات للعثور على محرك مناسب في مكلنبورج.

 كما واجها صعوبة في دمج مكونات من مصادر مختلفة، بما في ذلك عربة جانبية ضخمة من صاروخ روسي ومصباح أمامي من نقطة أمن حدودية ألمانية شرقية.


وأخيرًا نجح الشقيقان الألمانيان في صناعة الدراجة النارية التي حصلت على لقب أثقل دراجة نارية على مستوى العالم، كما منحا الدراجة اسم "كاترين العظيمة"؛ تكريمًا للأصول الروسية لمعظم مكوناتها.

 وتضمنت الدراجة إطارات معدنية وعجلات من مركبات عسكرية، ونظام توجيه خاص للعربة الجانبية الضخمة.

اقرأ أيضًا: بيع دراجة رئيس فرنسي سابق بسعر باهظ في مزاد علني.. ما السر؟