صور| المملكة تحتفي بالذكرى الأولى لرحلة «السعودية نحو الفضاء».. وتوزيع جوائز مسابقة «مداك»

اختتمت وكالة الفضاء السعودية، اليوم الثلاثاء، فعاليات «الفضاء مداك»، بإعلان الفائزين العشرة في مسارات المسابقة الثلاث "الفنون والنباتات والهندسة"، الذين يمثلون سبع دول عربية مختلفة.

جاء ذلك على هامش الحفل الذي نظمته «وكالة الفضاء السعودية» بمقر «هيئة الاتصالات والفضاء والتقنية» بمناسبة الذكرى الأولى لرحلة «السعودية نحو الفضاء»، بمشاركة  رئيس مجلس إدارة وكالة الفضاء السعودية؛ المهندس عبدالله بن عامر السواحه، والرئيس التنفيذي للوكالة؛ الدكتور محمد بن سعود التميمي؛ وبحضور عدد من المسؤولين والوزراء والمختصين وسفراء الدول العربية الفائز طلابها.

 مسابقة «الفضاء مداك» 

واستطاعت المسابقة وعلى مدار جميع مراحلها جذب اهتمام واسع من الطلبة العرب الطموحين والشغوفين باستكشاف مجالات الفضاء، وتطوير مهاراتهم في هذا المجال الحيوي.

 وتنوعت مجالات المشاركة بمسارات المسابقة، مما فتح الباب واسعًا أمام المشاركين لتقديم أفكارهم وابتكاراتهم التي حظيت باهتمام لجنة التحكيم المكونة من مجموعة من العلماء والخبراء والمختصين في مجال الفضاء.

أسماء الفائزين

وبعد مراحل عديدة من المنافسة، اختارت الجهة المنظمة الفائزين العشرة، نظير إبداعهم وتميز مشاركاتهم وهم: الفائز في مسار الفنون رائد الإلهام يامن الزعبي من المملكة الأردنية الهاشمية، والفائز في مسار الفنون رائدة الإلهام بريتي سامي من جمهورية مصر العربية، والفائز في مسار الفنون رائدة الإلهام جواهر فرحان من مملكة البحرين.

 والفائز في مسار الفنون رائدة الإلهام رفقا منصور من الجمهورية اللبنانية، والفائز في مسار الفنون رائدة الإلهام ألين العيسى من المملكة العربية السعودية.

وفاز في مسار النباتات كل من رواد "النماء" سدن الدوسري من المملكة العربية السعودية، وحورية باشيخ من المملكة المغربية، وفاطمة الزهراء الخابورية من سلطنة عمان.

 كما فاز في مسار الهندسة كل من رائدا الابتكار عبد الرحمن قطان من المملكة العربية السعودية، ويارا رضا من الجمهورية العربية السورية.

وشهدت المسابقة المختتمة فعالياتها، اليوم، بإعلان الفائزين؛ وصول أكثر من 50 مشاركة إبداعية إلى المرحلة النهائية، من إجمالي 80 ألف مشاركة جرى تقديمها للمنافسة على جوائز المسابقة والتي تبلغ قيمتها 500 ألف ريال.

 مع إيصال المشاريع الفائزة إلى محطة الفضاء الدولية «SSI» والتي تعد أكبر منصة ابتكارية في العالم، مما يعتبر فرصة فريدة لهم للمساهمة في تنمية عمليات البحث والتطوير والابتكار، وإثراء المساهمات العربية في هذا المجال.

تجدر الإشارة إلى أن مسابقة «الفضاء مداك» تعد خطوة مهمة في إطار جهود الوكالة لدعم البحث والتطوير والابتكار في مجالات الفضاء الواسعة، وتحفيز الفكر الإبداعي للطلبة العرب بمختلف فئاتهم العمرية.

 وتهدف كذلك إلى تعزيز الاهتمام بمجال الفضاء، وتشجيع المواهب الشابة في العالم العربي على الابتكار والتميز في هذا مجال الفضاء بحسبانه الاقتصاد التريليوني المقبل، والقطاع المحفز للابتكار والملهم للأجيال.

 اقرأ أيضًا: تعليق رائدة الفضاء ريانة برناوي على حصد جائزة "صاحبة الرؤية المستقبلية"