جاليري

ياسين حراز يُقيم بـ”خط الثلث” محاورة بين العقل والوجدان

اختتمت فعاليات معرض”بالثلث” للفنان ياسين حراز، الذي احتضنه جاليري العاصمة خلال الفترة من 6 إلى 20 يناير الماضي.

من جانبها، تقول جيهان سليمان؛ الناقدة التشكيلية، إن “حراز” تناول في أعماله الفنية الخط العربي وخاصة “خط الثلث”، الذي يعد من أجمل الخطوط العربية وأصعبها كتابة من حيث القاعدة والضبط، ورغم ذلك نجد أنفسنا أمام فنان ومصور مبدع متمكن من أدواته، يعي تمامًا مفهوم التصوير.

وأضافت جيهان أن ياسين حراز لم يستقر على منهج واحد؛ فهو مشحون بالقلق والمغامرة والبحث والكشف عن كل ما هو جديد، فضلًا عن كونه متنوع لم يأخذ بفكرة واحدة، بل تعمق في العديد من الأفكار، وقدمها وفق رؤية مفعمة بالتجريب في تقسيم السطح إلى معادلات هندسية، تلمح فيها المستطيل، والدائرة، والمربع، واعتمد أيضًا في أعماله على النقطة، والخط، والفراغ، والتكرار، وما تحدثه من إحساس وتعبير بالحركة المتواصلة غير المنتهية التي تساعد على تغذية العقل والخيال.

وأوضحت “سليمان” أن اللون في فن “ياسين حراز” يقوم بدور كبير في صياغة الصورة، إذ أصبحت الخطوط كأنها ألوان سابحة في فضاء كوني خاص بعالم الفنان، يبدو بعضها واضحًا والبعض الآخر مستترًا، وأن تحقيق هذه المعادلة الصعبة في الحوار بين العقل والوجدان دون الخلل في تناول المثير ـ خط الثلث ـ؛ لهو من إمكانية فنان مبدع مميز مصور من الطراز الأول.

يُذكر أن الفنان ياسين حراز حاصل على البكالوريوس من كلية الفنون الجميلة جامعة الإسكندرية 1997م، وقدم العديد من المعارض الفردية والجماعية الدولية والخارجية، كما حصل على العديد من الجوائز المحلية، مثل: جائزة الثانية تصور بمعرض نادى الجامعة 1993، والجائزة الأولى رسم صالون ناجى الثاني بالأنفوشى1997، ولديه العديد من المقتنيات بمكتبة الإسكندرية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق