أسرة ومجتمعاجتماعيات

وفق رؤية 2030 .. ابتسام الشهري أول متحدثة سعودية لـ”التعليم”

تمكنت من لفت الأنظار إليها بقدراتها العالية وكفاءتها المتميزة بعد مرور 17 عامًا على عملها كمعلمة للغة الإنجليزية في الإدارة العامة للتعليم بالمنطقة الشرقية.

تمكين المرأة السعودية

«ابتسام الشهري»؛ أول متحدثة رسمية في تاريخ الوزارات السعودية، وأول متحدثة باسم وزارة التعليم، وذلك بعد قرار رسمي من وزير التعليم.

وجاء قرار الدكتور حمد آل الشيخ؛ وزير التعليم، بتعيين المشرفة ابتسام بنت حسن الشهري؛ كمتحدثة باسم التعليم العام، ضمن عدة قرارات بتكليف عدد من القيادات في الوزارة.

ومن المقرر أن تباشر المتحدثة باسم وزارة التعليم عملها في الإدارة العامة للإعلام والاتصال بجهاز الوزارة، لمدة عام اعتبارًا من صدور القرار، ضمن سعي المملكة لتمكين المرأة السعودية وفق رؤية 2030.

من هي ابتسام الشهري؟

وابتعثت ابتسام الشهري؛ إلى أمريكا للحصول على شهاداتها، فهي من الكفاءات النسائية المشهود لها بإدارة التعليم في المنطقة الشرقية.

وحصلت «الشهري»؛ على ماجستير تربية موهوبين، كما أنها خريجة برنامج خبرات الدفعة الأولى ومتحدثة في منتدى المعلمين الدولي، تحت شعار «معًا، نحو تعليم نوعيٍّ فاعل».

وتسعى المملكة، خلال الفترة الحالية، إلى زيادة تمكين المرأة باعتبارها عضوًا نشطًا وفعالاً ومؤثرًا في المجتمع وعملية التنمية؛ تحقيقًا لرؤية 2030.

اقرأ أيضًا: وضحى فهد بن زرعة مدير تمكين المرأة بوزارة الاتصالات: 36 ألف سيدة يعملن بقطاع التقنية

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق