ثقافةثقافة وفنون

«من المغرب إلى أبو ظبي».. «كورونا» يصيب الفعاليات الرياضية والثقافية بالشلل

تسابق الكثير من الدول وتيرة تفشي «فيروس كورونا المستجد»، بحزمة من الإجراءات والقرارات، التي تهدف إلى  الحد من انتشار العدوى بين مواطنيها؛ حيث تسبب «كوفيد-19» في إلغاء عدد من الفعاليات الثقافية في العديد من دول العالم.

فيروس كورونا المستجد

وقررت وزارة الداخلية المغربية، اليوم السبت، إلغاء الفعاليات الرياضية والثقافية والعروض الفنية كافة؛ كإجراء استباقي للحد من خطر «كورونا».

وأعلنت السلطات المغربية، إغلاق المدارس، يوم الاثنين المقبل، ضمن الإجرائيات الوقائية للحفاظ على صحة الطلاب والعاملين والحد من التجمعات.

وفي السياق ذاته، أغلقت دائرة الثقافة والسياحة، في أبوظبي، اليوم السبت، عددًا من المراكز الثقافية بشكل مؤقت، حتى نهاية مارس الجاري؛ تماشيًا مع الإجراءات الاحترازية التي تقوم بها الدولة لسلامة الزوار.

وتضمن قرار الإغلاق المؤقت كلا من «قصر الوطن ومتحف اللوفر أبوظبي وعالم وارنر براذرز أبوظبي وياس ووتروورلد وعالم فيراري أبوظبي»، بالإضافة «لمنارة السعديات، وقصر الحصن، والمجمع الثقافي، ومتحف قصر العين، وواحة العين، وقلعة الجاهلي، وقصر المويجعي».

وأشارت إلى أن المراكز الثقافية المتبقية سوف تباشر عملها، ومنها «بيت العود، وبيركلي أبوظبي، ومركز القطارة للفنون» مع الالتزام بالتعليمات لحماية المواطنين، مؤكدة أن  هذا القرار يأتي كإجراء احترازي للحد من التجمعات الكبيرة وانتشار الفيروس.

«الجائزة العالمية للرواية العربية» تعلن إلغاء حفل «البوكر»

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق