اجتماعيات

للمرة الأولى بجدة.. مركز خالد النموذجي يحصد شهادة اعتماد صديق الطفل

حاز مركز خالد النموذجي، التابع لمجمع الملك عبدالله الطبي في جدة، الحصول على لقب وشهادة اعتماد صديق الطفل.

وحصد مركز خالد النموذجي الاعتماد، كأول مركز على مستوى محافظة جدة، بعد اجتياز التقييم ونجاحه في تطبيق معايير مبادرة “المستشفيات صديقة الطفل” حسب معايير منظمة الصحة العالمية ومنظمة اليونيسيف، وذلك بإشراف وزارة الصحة، ومتابعة الإدارة العامة للتغذية وبرنامج تشجيع الرضاعة الطبيعية.

مبادرة “المستشفيات صديقة الطفل”، تستهدف توفير بيئة داعمة ومعززة ومشجعة للرضاعة الطبيعية ورعاية الأم والطفل، وتوفير حقوقهما في الرضاعة الطبيعية والتغذية المثلى للرضع وصغار الأطفال، من خلال تطبيق سياسة الرضاعة الطبيعية ليكون مركزًا صديقًا للطفل.

وتتضمن سياسة الرضاعة الطبيعية، التقيد بخطة مكتوبة لتغذية الرضع يتم توصيلها بشكل روتيني لجميع العاملين الصحيين والآباء والأمهات، والإلتزام بما جاء في بنود النظام السعودي ولائحته التنفيذية.

بالإضافة إلى تدريب جميع موظفي المركز على المعارف والمهارات اللازمة للممارسة الصحيحة وفقًا للسياسة المكتوبة، ومناقشة جميع الحوامل وأسرهم حول أهمية الرضاعة الطبيعية والتغلب على الصعوبات والتعرف على الممارسات الداعمة لها.

فضلًا عن مساعدة الأمهات على الممارسات لتسهيل استمرارية الرضاعة الطبيعية والبدء في التغذية المثلى للرضع والمحافظة عليها، وتشجيع الرضاعة الطبيعية الخالصة مع إدخال الأطعمة المكملة بعد الشهر السادس، دعم استمرارية الرعاية الصحية بين المستشفى والمركز ودعم التعاون بين المركز ومجموعات مساندة الرضاعة في المجتمع باستحداث نظام يضمن توفير بيئة داعمة لتغذية الرضع ومساندة للأم المرضعة.

تأتي مبادرة المستشفيات صديقة الطفل، التي أطلقتها منظمة الصحة العالمية واليونسيف عام 1991م، ضمن الجهود العالمية لحماية وتعزيز ودعم الرضاعة الطبيعية حسب معايير منظمة وسياسات هدفها خلق بيئة داعمة للأمهات في المؤسسات الصحية، وتدريب العاملين ذوي العلاقة على مهارات تقديم المساعدة للأم وتحفيزها على الرضاعة الطبيعية.

 

اقرا أيضا: تعيين أول امرأة لرئاسة مركز خدمات المستثمرين بالعاصمة المقدسة

 

الرابط المختصر :

close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى