تحت العشرينمراحل حياة

كيفية علاج التوتر العصبي لدى المراهقين

يمكن للآباء معرفة كيفية علاج التوتر العصبي لدى المراهقين، بطرق تربوية بسيطة؛ إذ يتسم الأبناء  في هذا العمر بالعصبية غالبًا.

علاج التوتر العصبي لدى المراهقين

ويعاني الكثير من فئة تحت العشرين بالتوتر العصبي، نتيجة شعور البعض منهم بالخوف والقلق المستمر، بسبب التعرض لعدد من المشاكل والضغوط الحياتية.

ويسبب هذا التوتر، عدم قدرة الشخص على الاستمتاع بحياته، والعزلة والوحدة، يصل إلى قطع علاقته ببعض الأشخاص ممن حوله، مايتطلب الذهاب به للطبيب.

اقرأ أيضًا: أطعمة تحسن الذاكرة وتحمي من الاضطرابات العصبية

ويمكن علاج التوتر العصبي لدى فئة المراهقين، باتباع الطرق التالية:

– تغيير بعض الأساليب الحياتية لدى الشخص المصاب بالتوتر، من خلال الابتعاد عن السهر والتعب الشديد.

– دفع المراهق للاستيقاظ مبكرًا، من أفضل الطرق لعلاج وتقليل التوتر العصبي؛ حيث يعطي طاقة إيجابية للشخص في الصباح.

– ممارسة بعض التمرينات الرياضية بشكل منتظم وفي مواعيد ثابتة يوميًا.

– النوم عدد ساعات كافية، لـ 8 ساعات على الأقل.

– من الضروري أن تجعله يلتزم بتناول وجبات غذائية سليمة وصحية.

– يجب الابتعاد عن شرب الكافيين.

– توجيه المراهق إلى التنفس بعمق عند الشعور بالتوتر، فهو من الطرق الفعالة في العلاج.

– استرخاء العضلات، ذلك يعمل على تهدئة التوتر والقلق الذي يتعرض له الشخص، ويقلل من حدته.

اقرأ أيضًا: {إنَّ أكرَمَكُم عِنْدَ اللهِ أتْقَاكُم}.. هكذا ينشأ المراهقون على محاربة التمييز العنصري

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق