اتيكيت

قواعد عزومة رمضان.. 5 أمور كارثية تجنبها خلال الإفطار عند الأقارب

أستمع الي المقال


قد يجهل الكثير منّا، قواعد عزومة رمضان، وهل هناك محاذير يجب عدم الوقوع فيها عند تلقي دعوة رمضانية من أحد الأقارب أو الأصدقاء؟.

قواعد عزومة رمضان

لا تجعل الأجواء الحميمية وصلة القرابة، تشغلك عن القواعد التي يجب الالتزام بها لترك انطباع جيد، ولتجنب إحراج الآخرين خلال تلك الأجواء العائلية، وللاستمتاع دون التسبب في ضيق للمضيف.

وتقدم «الجوهرة» في التقرير التالي، أبرز النصائح التي يجب أن تلتزم بها عند دعوتك لحضور عزومة رمضانية، وفقًا لنصائح مجموعة من خبراء الاتيكيت.

قد يهمك: إتيكيت الزواج.. مؤسسة دعائمها الود والاحترام

قواعد عزومة رمضان
قواعد عزومة رمضان

لاتتأخر في قبول أو رفض الدعوة

بالطبع ستصلك الدعوة من أقاربك عبر الهاتف قبل العزومة بعدة أيام قليلة؛ لذلك عليك الرد سريعًا بالقبول أو الرفض، فليس من الصواب أن تترك المضيف في حيرة من أمره.

فعليك الإدراك أن التأخر في الرد قد يترتب عليه وضعك في الحسبان، مما يسبب ضيقًا للمضيف عند تلقيه اعتذاراك عن عدم الحضور، لذلك عليك اتخاذ قرار سريع والاعتذار بطريقة لبقة قبل العزومة بيومين على الأقل.

لا تتأخر في الوصول إلى العزومة

لا يرغب أحد في أن ينتظر الضيف المتأخر بعد موعد الإفطار، لأن الجميع يكون في حالة جوع وتأهب، لذلك ليس من المناسب التأخر أبدًا في هذه الحالة.

ينصح الخبراء بالوصول قبل أذان المغرب بوقت مناسب، ومساعدة المضيف في تجهيز المائدة.

لا تحضر آخرين معك دون علم المضيف

يفضل ألا تسأل المضيف إذا كان بإمكانك اصطحاب فرد أو فردين إضافيين للمائدة، لأنك لا تعلم ظروفه المادية أو قدرته على طبخ كميات إضافية، لذلك لا تزيد من قلقه وجهده.

لا تذهب بيد فارغة 

عليك أن تفكر خارج الصندوق، فيما يتعلق بهدية المضيف، وبدلًا من اختيار هدية مكررة مثل البلح أو الحلوى الشرقية، يمكنك أن تمنح المضيف هدية غير متوقعة، مثل صنف طالما رغب في تذوقه، أو هدية شخصية.

لا تفرط في استخدام الهاتف المحمول

لا تستخدم هاتفك المحمول خلال الاجتماع على المائدة، أو عند محادثة بقية الضيوف، لأن ذلك التصرف قد يشتتك ويسبب إزعاجًا للحضور، ويفضل الاحتفاظ به في الحقيبة أو في جيبك الخاص.

قد يهمك: إتيكيت شرب القهوة.. ثقافة وهوية نعتز بها

الرابط المختصر :

close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى