ثقافةثقافة وفنون

في محاضرة بـ «شومان».. أيمن زيدان: «دور الفنان أن يبقى نبيلاً»

استعرض الممثل السوري أيمن زيدان؛ مسيرة حياته الشخصية والفنية، مُقدمًا عدة نصائح للفنانين الشباب ودورهم الحقيقي في المجتمع.

أيمن زيدان

وأكد الفنان السوري، في محاضرة له بمنتدى عبد الحميد شومان الثقافي، أن دور الفنان أن يبقى نبيلاً، موضحًا أن هذه الحماية الذاتية تشكل درعًا حقيقية في مواجهة تحديات التغيرات الشديدة.

وقال زيدان؛ أمام أكثر من 800 متابع: «ذلك أقصى ما يمكن فعله، وهو ألا نكون شركاء في الجانب القبيح، وأن نكون مسكونين بالرغبة في البحث عن الجمال».

 

كما نصح أيمن زيدان الشباب بالدفاع عن أحلامهم إن أرادوا النجاح في هذه الحياة السريعة، قائلًا «بقدر ما كان حلمكم نزيهًا ستكونون أقوياء».

مسيرة حياته

وأوضح «زيدان» أنه جاء من قرية شبه منسية وادعة وهادئة بدروب طينية، ونشأ في أسرة متوسطة، وسط نسيج اجتماعي بسيط.

وأضاف أن بداية علاقته بالمهنة كانت من الذهاب إلى دور السينما وحضور الأفلام هناك، ومن ثم إعادة إنتاج ما شاهده في البيت، قائلاً «شغف التمثيل بدأ بعفوية بسيطة».

ولفت إلى أنه التحق بالمعهد العالي للفنون المسرحية في 1978، قائلاً «كنت من أربع الملقنين في سورياة، ولعبت كل الأدوار في مساحة ضيقة، وبدأ مشواري من هذه الغرفة الضيقة».

 

مسلسل «نهاية رجل شجاع»

أما عن أسباب النجاح الكبير الذي حققه أبرز مسلسلاته «نهاية رجل شجاع»، أكد أيمن زيدان أن هناك العديد من العناصر التي شاركت في نجاح المسلسل.

وعلق «شاءت مجموعة من المصادفات أن أستلم إدارة شركة كبيرة كان لديها مشروع ورغبة في أن تصنع دراما مختلفة، وتحويل الإنتاج التلفزيوني بالتجاور مع المسألة الربحية ويتضمن إنتاجًا جماليًا ومعرفيًا».

وأضاف أنه تم الاتفاق مع الراحل حنا مينة؛ ثم أعاد الأديب حسن يوسف صياغة السيناريو وبدأت رحلة البحث عن مخرج يُمثل اقتراحًا بصريًا جديدًا.

كما أشار إلى أن المصادفة وحدها هي التي قادت إلى المخرج نجدت إسماعيل أنزور، مضيفًا «خلال سهرة تلفزيونية، تواصلنا معه، وهكذا توفرت عناصر المشوار من نص ومخرج وطاقم الممثلين».

واستكمل «ومع بذل جهد جبار على مستوى بصري وسمعي وأدائي من خلال العمل على الممثلين، أصبح هذا العمل مشروعا مفصليًا؛ حيث غيّر نمطية الصورة والمواضيع التلفزيونية».

ومن أبرز أعمال أيمن زيدان التي حققت نجاحًا ضخمًا، مسلسل «إخوة التراب» بجزءيه، ومسلسل «الجوارح» الذي مثّل انطلاقة حقبة مسلسلات الفانتازيا التاريخية.

“أيمن زيدان: “أمينة” تقدم دروسًا في التضحية ضمن “ليالي الفيلم السوري”

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى