بروفايلاترموز

فيديو| فسر القرآن في ١٤ عامًا.. مسيرة «الشيخ عبدالقادر شيبة الحمد»

تحرص دارة الملك عبدالعزيز، على إحياء ذكرى أئمة الحرمين الشريفين السابقين، والتعريف بهم، خلال شهر رمضان المبارك.

أئمة الحرمين الشريفين السابقين

وقدمت، تقريرًا مصورًا، نشرته الصفحة الرسمية لدارة الملك عبد العزيز، عن مسيرة حياة الشيخ عبدالقادر شيبة الحمد؛ أحد أئمة الحرمين الشريفين السابقين، والذي فسّر القرآن وأنهاه في 14 عامًا.

ورصد التقرير، أبرز محطات الحمد؛ حيث ولد في مصر عام 1921، في قبيلة بني هلال، عرف عنه تعلقه وطلبه للعلم منذ صغره.

انضم إلى الكُتّاب في الخامسة من عمره؛ وتعلّم القراءة والكتابة وحَفِظ القرآن الكريم كاملاً وهو في سن مبكرة، ومن شدة نبوغه اجتاز المرحلة الثانوية خلال سنة واحدة فقط، حيث إن المعتاد اجتيازها في ثلاث سنوات.

التحق بإحدى المعاهد الأزهرية؛ ومن ثم كلية الشريعة في الأزهر، وكان أحد ثلاثة طلاب اجتازوا اختبار الشهادة العالمية القديمة من بين 300 طالب.

في عام 1955 عمل مدرسًا في بعض المدن والقرى المصرية، لمدة 10 سنوات، ليبدأ رحلته مع التأليف في تلك المرحلة المبكرة من حياته.

وعُين مدرسًا في معهد بريدة العلمي عام 1957، وانتقل للتدريس بكليتي الشريعة واللغة العربية في الرياض عام 1960، ودرَّس في الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة عام 1962.

وتولى الشيخ عبدالقادر شيبة الحمد؛ إمامة المسجد النبوي في عام 1987، وقدم العديد من الدروس العلمية به.

وتوفي في الرياض عام 2019، عن عمر ناهز المائة، بعد سيرة عطرة في نشر العلم الشرعي.

اقرأ أيضًا:

فيديو|«الإمام البكّاء».. مسيرة «الشيخ عبدالله الخليفي» خطيب الحرم لـ10سنوات

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق