استشارات

دراسة: الإفراط في تناول الملح يضعف جهاز المناعة

توصلت دراسة حديثة لباحثين ألمانيين، إلى أن الإفراط في تناول الملح، يضعف جهاز المناعة وقدرتة على محاربة الجراثيم، لدى البالغين.

وأجري باحثون بمستشفى جامعة بون الألمانية، دراسة، حول أثر تناول الملح في صحة الإنسان، والجرعة الموصي بها لسلامته.

وبينت نتائج الدراسة، أن الصوديوم يمثل العنصر الرئيسي في الملح، وتناول جرعة كبيرة منه يضعف قدرة وظائف المناعة لدى الإنسان في محاربة الجراثيم.

وأوصت الدراسة، بألا يستهلك الإنسان أكثر من 2.3 جرام من الملح يوميًّا، أي بمقدار ملعقة صغيرة للشخص البالغ، كحد أقصى للجرعة.

الملح
صورة أرشيفية

من جهتها، أكدت نجود فواز؛ استشارية التغذية، أن الإكثار من تناول الملح له أضرار كبيرة، وخاصًة للأفراد الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم.

وأشارت إلى أن التوصية العالمية لاستهلاك ملح الطعام هي 5 جرامات فقط يوميًّا، وإذا انخفض الاستهلاك سيؤدي لخفض معدل الإصابة بالسكتة الدماغية بنسبة 23%، وخفض معدل الإصابة بأمراض القلب والشرايين بنسبة 17%.

وطرحت عدة بدائل يمكن استخدامها عوضًا عن تناول الملح مثل «القرفة، الحبهان، إكليل الجبل، البابريكا، الثوم، عصير الليمون، البصل، الريحان، الفلفل الأسود، والفلفل الحار»، حاثة على اتباع نمط حياة صحي.

وتدعو التوصيات الوقائية من وباء كورونا المستجد، إلى أهمية تقوية جهاز المناعة، وضبط ضغط الدم، وحماية صحة القلب،  للحد من خطر مضاعفات عدوى الفيروس.

اقرأ أيضًا:

هل يقي الماء الساخن والثوم من كورونا؟.. «الصحة العالمية» ترد

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق