حوارات

حوار| علوية العمودي: التشكيلية السعودية أثبتت ريادتها في مجال الفن التشكيلي

حوار د. رجاء شوكت

هي من رواد الفن التشكيلي في السعودية، متميزة في تقنية الرسم بالأصابع، وتدرجت من معلمة تربية فنية إلى أن أصبحت مشرفة، وتملك رصيدًا من الخبرات والدورات التدريبية، وعضو الملتقى التشكيلي للراحل سعد العبيد، والنادي التشكيلي وجمعية الثقافة والفنون والجمعية السعودية للفنون التشكيلية ومجموعة اندماج الحضارات.. التقت “الجوهرة” الفنانة التشكيلية السعودية “علوية العمودي”، وكان الحوار التالي..

متى وكيف كانت بداياتكِ الفنية؟

كان شغفًا مبكرًا وقد منح والدي مشواري الفني منذ الطفولة تشجيعًا ودعمًا مستمرين حتى اليوم، والتحقت بكلية التربية الفنية لشغفي بالفن وارتباطي به.

تُلقبين في الوسط الفني بـ (ملكة الورد).. من أين جاءت تلك التسمية؟ وما سر ارتباطك بتقنية الرسم بأصابع اليد؟

أول من أطلق عليَّ ذلك اللقب كانت الدكتورة وفاء القنيبط؛ وصرتُ أشتهر به، وقد مارست الرسم بتقنيات عدة كالفرشاة وغيرها لكن الرسم ومزج الألوان بأصابع اليد أثارا بداخلي أشياء لامست مشاعري، ومارست ذلك كنوع من التحدي فصار طابعًا مميزًا لأعمالي.

 

بعض التشكيليين يصفون أنفسهم بالسريالي أو الكلاسيكي أو الواقعي أو التجريدي.. فإلى أي مدرسة فنية تنتمين؟

لا أنتمي لمدرسة فنية معينة، مارست كل المدارس، وكل لوحاتي لها طبيعتها التي تتناسب مع المواضيع التي تتناولها، والفترة الزمنية لإنهاء اللوحة قد تطول عامًا أو أكثر حسب الحالة التي يرسم فيها فنان لوحته.

ما أكثر القضايا التي تسيطر على لا وعي الفنانة علوية؟

أجد نفسي أهتم بقضايا المرأة والتي أشبهها بـ “الوردة” في عنفوانها وجمالها، وقضايا العائلة والتفكك والتصدع الأسري.

شاركتِ في العديد من المعارض خارج المملكة.. كيف تدعم تلك المعارض تشكيل هوية السعوديين المقيمين بالخارج؟

شاركتُ في (لندن، دبي، مصر، إيطاليا) ومن واقع تجربتي أرى أننا سفراء للمملكة ونقدم أجمل الرسائل عبر لوحاتنا للعالم، وأن الفنانة التشكيلية السعودية أثبتت جدارتها وريادتها في هذا المجال.

ماذا يعني الفن الرقمي؟ وما مدى إسهامه في الفن التشكيلي خاصة؟

الفن الرقمي يُعد لغة العصر، وهو يعالج عدة مواضيع في لوحة واحدة، وقد ارتقى بالفن التشكيلي كثيرًا؛ من خلال التفاعل الحيوي في السوشيال ميديا والعديد من البرامج.

ما دور الفن التشكيلي في العمل الإنساني وتطوير المجتمع؟

تم إطلاق العديد من المبادرات والمعارض؛ منها: “افرح ياوطن وافخر” بمناسبة ذكرى البيعة الخامسة لسمو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان؛ وتم الافتتاح من قِبل سمو الأميرة هند بنت عبد الرحمن آل سعود؛ ومبادرة “أغلى البشر في عيد الأم” والتي أطلقتها الأميرة دعاء بنت عزت؛ ومبادرة “اليوم العالمي لحقوق الإنسان”، ومبادرة “صدى الألوان”، ونهدف بذلك إلى نشر الوعي والمعرفة وتسليط الضوء على مثل هذه الاهتمامات؛ لنكون جزءًا من الحل ونسهم في تطوير المجتمع.

ماذا يعني لكِ النقد؟

يعني الإضافة والتقدم للأمام، يعني التجويد والارتقاء، لكن يجب أن نفرق بين نوعين من النقد: النقد البناء المفيد، والنقد الهدّام الذي لا هدف له سوى النقد من أجل النقد.

علوية العمودي

كيف يسهم الانفتاح الكبير الذي تشهده المملكة بمختلف المجالات في ريادة وتمكين المرأة؟

ساهم هذا التحول الاجتماعي والسياسي في تقدم مسيرة الفن عمومًا، والفن التشكيلي على وجه الخصوص؛ من خلال الانفتاح الاجتماعي الكامل، والانفتاح حول العالم، وقد مكّن النقد الفني من تطوير المهنة بعد الانفتاح، وتطوير الفن التشكيلي في المملكة بصفة عامة؛ ما ساهم في تمكين الفنانات وتطوير الساحة التشكيلية ككل.

ما هي متاعب المهنة؟ هل يزعجك أنصاف التشكيليين وأنصاف الهواة وأنصاف الفنانين؟

هؤلاء عبء على المهنة؛ اذ يعتقدون أنهم رواد أو مدارس فنية في حد ذاتهم، ونصيحتي هي: يحب الحذر من هؤلاء لتبقى الساحة الفنية متاحة لمن يقدم الأفضل والأجدر بالبقاء.

اقرأ أيضًا: حوار| سوسن البهيتي: إنشاء دار الأوبرا أهم مبادرات المملكة للارتقاء بالفنون

الرابط المختصر :

close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى