لايف ستايلوجهات سياحية

تجربة فريدة ومميزة.. مغامر سعودي يتسلق قمة بركان «ماسيا» النشط

نجح المغامر السعودي بدر الشيباني في تسلق بركان «ماسيا» النشط في نيكاراجوا، والذي يُعد أحد أشهر مواقع السياحة البركانية حول العالم.

بركان ماسيا

وتسلق «الشيباني» البركان الذي يبعد 20 كيلو مترًا جنوب شرقي ماناجوا عاصمة نيكاراجوا، والذي يحوي 5 بحيرات للحمم البركانية النشطة.

وتمكن المغامر السعودي من الاقتراب من البحيرة البركانية الحية، ليشاهد ذوبان الحمم البركانية الفريدة والمميزة، مستخدمًا حبلاً معلقًا ليتدلى من خلاله فوق البركان لمدة 20 دقيقة.

ووثقت عدة مقاطع فيديو وصور تجربة المغامر السعودي الفريدة والمميزة، وبالرغم من أنها تنطوي على العديد من المخاطر إلا أنه نجح في اجتيازها بنجاح.

من جانبه، أكد بدر الشيباني عشقه للسفر واستكشاف المواقع السياحية خاصة الخطرة منها، معبرًا عن سعادته الكبيرة بهذه المغامرة.

وأوضح أنه كان يخطط منذ مدة لاستكشاف هذه المنطقة، مشيرًا إلى أن درجة الحرارة المرتفعة والأبخرة المتصاعدة من البركان النشط كانت من أشد الصعوبات التي واجهته.

وتبلغ مساحة قمة بركان ماسيا 400 متر، وتشكلت قبل 5 آلاف سنة في منطقة محمية تصل مساحتها إلى 50 ألف كيلو متر.

وتتميز هذه المنطقة البركانية بطابع غريب وفريد؛ إذ تتداخل بها الحقول مع الحمم المتحجرة والزهور البيضاء، مشكلة منظرًا جماليًا طبيعيًا ساحرًا.

مغامر كويتي يتسلق أعلى قمة بركانية في أمريكا الشمالية

الوسوم

الرابط المختصر :

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق