اجتماعيات

السباق الأضخم عالميًا.. انطلاق رالي داكار السعودية 2021

ينطلق عدًا الأحد، حفل افتتاح رالي داكار السعودية 2021م، الذي سُيقام في مدينة الملك عبدالله الرياضية في جدة؛ لتواصل المملكة إثبات نفسها كوجهة عالمية للفعاليات الرياضية.

رالي داكار السعودية 2021

ومن المقرر أن يُشرف الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز؛ محافظ جدة، على حفل الافتتاح نيابة عن الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة.

وسيحضر الحفل، كل من الأمير عبد العزيز بن تركي الفيصل وزير الرياضة، والأمير خالد بن سلطان العبدالله الفيصل رئيس الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية.

ويأتي حفل الافتتاح عقب الانتهاء من مرحلة الفحص الفني والتقني التي استمرت على مدار يومين، قام خلالهما المنظمون بفحص المركبات المشاركة في السباق للتأكد من مطابقتها للشروط.

ومن جانبه، قال الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل وزير الرياضة: «من جديد تثبت المملكة العربية السعودية مكانتها الكبيرة كوجهة عالمية للفعاليات الرياضية».

وأضاف «وهذا لم يأت من فراغ، بل جاء في ظل ما تحظى به الرياضة السعودية من دعم واهتمام كبيرين من مولاي خادم الحرمين الشريفين، وسمو سيدي ولي العهد، واللذين يوليان حرصًا كبيرًا على استضافة أكبر وأهم الأحداث الرياضية العالمية في المملكة».

السباق الأضخم عالميًا

وتابع وزير الرياضة: «نسعد باستضافة أشهر وأكبر المتسابقين في سباق يعد الأكبر والأضخم على مستوى العالم، وسيكون المشاركون على موعد جديد في مشاهدة تضاريس وطبيعة جديدة، تختلف عن سابقتها في العام الماضي».

واستكمل «وهي امتداد لما تتمتع به بلادنا الغالية من طبيعة متعددة ومتنوعة في مختلف مناطق المملكة، وهنا أود الإشارة إلى أن الجهود الكبيرة التي بذلت لتسهيل كافة العوائق والصعوبات في ظل الظروف الحالية التي تجتاح العالم بأكمله جرّاء جائحة كورونا».

كما أكد على متابعة وحرص واهتمام سمو ولي العهد، ودوره الكبير في تذليل كل المصاعب، مُرحبًا بجميع ضيوف المملكة، قائلًا «فأهلاً بكل الضيوف ومرحباً بداكار من جديد على أرض المملكة».

 رالي داكار 2021 في السعودية

وفي سياق متصل، أشاد الأمير خالد بن سلطان العبدالله الفيصل رئيس الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية، بالتحضيرات القائمة على رالي داكار السعودية 2021.

وقال الأمير خالد «لم يتوقف العمل على تحضيرات داكار السعودية 2021 منذ انتهاء النسخة الماضية؛ لذا أشعر بفخرٍ شديد اليوم عندما أرى هذه المجهودات تكللت بالنجاح في ظلّ الصعوبات التي اضطررنا للتعامل معها، وصولاً إلى تنظيم السباق الأكثر تحدياً في العالم».

وأضاف «ولتستمر المملكة في ترسيخ مكانتها كعاصمة لرياضة المحركات في المنطقة وحول العالم، لذا، وبفضل الدعم الكبير الذي نجده من قبل قيادتنا الرشيدة، وكذلك اهتمام ومتابعة وزارة الرياضة ممثلة بصاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل، فنحن أصبحنا اليوم نثق في قدراتنا على تنظيم محفلٍ عالمي كبير يليق بتاريخ المملكة، وباسم الرالي العريق».

واستضافت المملكة رالي داكار، يناير الماضي للمرة الأولى على مستوى قارة آسيا، على أن يستمر إقامة السباق العريق في المملكة لعشر نسخ متتالية.

وشهدت النسخة الأولى مشاركة 342 متسابقًا من 68 دولة في خمس فئات على مدار 13 يومًا، وبامتداد نحو 7500 كيلومتر من صحراء المملكة وتضاريسها التاريخية.

اقرأ أيضًا: أول مصورة سعودية متخصصة في «الراليات»: رالي داكار 2020 الأضخم عالميًا

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق