مراحل حياةتحت العشرين

«الموارد البشرية» توضح أبرز ملامح سياسة منع عمل الأطفال

كشفت وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية» أبرز ملامح السياسة الوطنية فيما يتعلق بمنع عمل الأطفال.

الموارد البشرية

وأوضحت أن السياسة التي تم سنها وافق عليها مجلس الوزراء خلال جلسته المنعقدة الثلاثاءالماضي.

ونوهت الموارد البشرية بأن المعنى من عمل الأطفال هو «تشغيل الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 15 عامًا ويعملون في أنشطة اقتصادية»، مع السماح بعمل من تتراوح أعمارهم بين 13 و15 عامًا في أعمال خفيفة ولأوقات محدودة.

وأضافت أن السياسة شملت معالجة وضع جميع الأطفال الذين قد انخرطوا في أسوأ أشكال عمل الأطفال حسب معايير منظمة العمل الدولية، التي قد وردت في اتفاقيتي 138 و182، وصادقت عليها المملكة.

وأشارت الوزارة إلى أن السياسة قد شملت أيضًا إعلان المملكة المرفق مع وثيقة التصديق على اتفاقية 138.

وتنص السياسات على أن الحد الأدنى لعمر الاستخدام 15 عامًا، بشرط أن يعد العمل مسموحًا للأطفال بين سن 13 و15، وذلك دون الإخلال بالمادة السابعة من الاتفاقية.

كما أن هناك معايير لأعمال معينة وساعات محددة، حتى لا يخل بحقوق الطفل في التعليم واللعب.

وتستهدف الموارد البشرية، من التدخلات الاستراتيجية الخاصة بمنع عمل الأطفال، التالي:

– رفع الوعي حول موضوع عمل الأطفال

– تعزيز فرص التعليم الجيد

– توسيع قاعدة المعارف المتعلقة بعمل الأطفال

– تحسين القانون وإنفاذ وتفعيل الملاحقة القضائية

– تحسين العمل الاجتماعي وآليات الحماية الاجتماعية

– تعزيز العمل اللائق للبالغين والشباب في السن القانونية للعمل

يشار إلى أن أحمد الراجحي، وزير الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية، وجّه شكر لخادم الحرمين الشريفين وولي العهد، بعد صدور قرار مجلس الوزراء باعتماد السياسة الوطنية لمنع عمل الأطفال.

اقرأ أيضًا: أسباب ارتفاع إصابات كورونا.. ماعلاقة الأطفال تحت عمر 18 سنة؟

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى