اجتماعيات

الذكرى الخامسة لبيعة خادم الحرمين الشريفين.. هكذا دعمت المملكة المرأة السعودية

استطاع خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود – حفظه الله – منذ بيعته في عام 2017 حتى الآن أن يحقق الكثير من الإنجازات على كافة المستويات سواء الاقتصادية أو الاجتماعية، بما يتواكب مع رؤية 2030، والتي تهدف إلى تحقيق تقدم المملكة اقتصاديًا وعدم اقتصارها على النفط.

ويصادف يوم غدٍ السبت الثالث من شهر ربيع الآخر 1441 هـ الموافق 30 نوفمبر 2019م مناسبة مرور خمسة أعوام على تولي الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود – حفظه الله – مقاليد الحكم ملكًا للمملكة العربية السعودية.

وشملت إنجازات خادم الحرمين الشريفين العديد من القرارات التي دعمت المرأة السعودية على كافة المستويات، واستطاعت أن تمنحها حقوقًا كثيرة، والاعتماد عليها داخل المجتمع؛ لتحقيق رؤية 2030 ورفع معدلات النمو الاقتصادية.

وبدأت المرأة السعودية في عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود – حفظه الله –، تُشكل جزء كبير من تحقيق رؤية المملكة 2030، والتي تعتمد بشكل كبير على النساء ورفع نسبة مشاركتها في سوق العمل من 22 % إلى 30 %، وإتاحة حوالي مليون فرصة عمل للمرأة السعودية في مجالات عدة من بينها العديد من المناصب القيادية.

وخصصت الرؤية جزء كبير للمرأة السعودية، تحدثت فيها عن ضرورة تمكينها اجتماعيًا واقتصاديًا وسياسيًا، والعمل على توفير مناخ آمن وخدمات تسهل عليها القيام بواجباتها الوطنية، مع ضمان تمتعها بحقوقها الكاملة في جميع المجالات.

وبحسب إحصائيات رسمية سابقة، ارتفع معدل مشاركة المرأة السعودية في القوى العاملة من نحو 17.4 % في عام 2017 إلى 19.6% عام 2018، فيما انخفضت معدلات البطالة بين النساء من 33% في عام 2016 إلى 30.9 % العام 2018، وهو ما يعكس أثر الإصلاحات الاقتصادية التي قامت بها القيادة الفترة الماضية.

– مناصب مرموقة:

منذ إطلاق رؤية 2030 وشهدت المملكة تحول في دور السيدات داخل المجتمع؛ حيث عينت أكثر من سيدة في مراكز مرموقة داخل المملكة وخارجها كتعيين الأميرة ريما بنت بندر بن سلطان بن عبد العزيز، سفيرة للمملكة في الولايات المتحدة؛ لتكون بذلك أول سفيرة في تاريخ السعودية، لتعكس الدعم الكبير للمرأة في المملكة حتى تصل لأرفع المناصب.

تعيين الدكتورة إيمان بنت هباس المطيري مساعدةً لوزير التجارة والاستثمار بالمرتبة الممتازة.

تعيين الدكتورة تماضر الرماح، كأول امرأة نائبًا لوزير العمل والتنمية الاجتماعية.

تعيين الدكتور لبنى الأنصاري في منصب مساعدة لرئيسة منظمة الصحة العالمية؛ لتصبح أول سعودية تصل إلى هذا المنصب الرفيع.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق