فوق الستينمراحل حياة

الجلطة الدماغية.. أعراضها الأولية وطرق علاجها سريعًا

تعتبر الجلطة الدماغية من الحالات المرضية الخطيرة التي قد يتعرض لها الأفراد خاصة من هم فوق الستين، وتهدد حياتهم بشكل كبير.

الجلطة الدماغية

وتحدث الجلطة عندما ينقطع تدفق الدم عن جزء من الدماغ، لذا فكل ثانية خلال الجلطة الدماغية مهمة، لأن العلاج السريع يقلل من تلف خلايا الدماغ والسكتة الدماغية.

لذلك، يجب التعرف على أهم علامات وأعراض الجلطة الدماغية، من أجل اتخاذ إجراءات سريعة لإنقاذ حياة المصابين.

وتستعرض «الجوهرة»، خلال السطور التالية، الأعراض الأولية للجلطة الدماغية، بالإضافة إلى طرق علاجها سريعًا لإنقاذ حياة المريض.

الأعراض الأولية للجلطة الدماغية

هناك عدد من الأعراض المرتبطة بالسكتة الدماغية، التي يجب الانتباه إليها حتى يأخذ الفرد حذره، وهي:

  • خدر أو ضعف مفاجئ في الوجه أو الذراع أو الساق، بشكل خاص في جانب واحد من الجسم.
  • حدوث ارتباك مفاجئ أو صعوبة في التحدث أو صعوبة فهم الكلام.
  • هناك صعوبة مفاجئة في الرؤية وذلك في إحدى العينين أو كلتيهما.
  • تواجد صعوبة مفاجئة في المشي، أو دوار.
  • فقدان التوازن، أو قلة التنسيق.
  • الإصابة بصداع شديد مفاجئ، دون سبب معروف.
الجلطة الدماغية

العلاجات السريعة للجلطة الدماغية لإنقاذ حياة المريض

هناك عدة علاجات للسكتة الدماغية، والتي لها فعالية أفضل في حالة تم التعرف على الجلطة الدماغية وتشخيصها في غضون 3 ساعات من ظهور الأعراض الأولى.

وفي حالة كنت تعتقد بأن هناك فردًا ما مصابًا بسكتة دماغية، عليك إجراء عدد من الاختبارات البسيطة وهي:

– الوجه

يجب أن تطلبي من الفرد أن يبتسم، هل يتدلى جانب واحد من الوجه؟.. في حالة حدث ذلك فهنا يكون مصابًا بسكتة دماغية.

– الذراعان

يجب أن تطلبي من الفرد رفع ذراعيه، وعليك أن تتأكدي أن ذراعًا واحدة لا تتدلى إلى الأسفل.

-التحدث

عليك أن تطلبي من الفرد تكرار عبارة بسيطة، مع ملاحظة هل الكلام غير واضح أم غريب؟ مع الحرص على ألا تقودي سيارتك للمستشفى أو تدعي فردًا  آخر يأخذ المريض إليها، فعليك على الفور الاتصال بسيارة إسعاف من أجل تمكن الطاقم الطبي من بدء العلاج المنقذ للحياة، خلال طريقه لغرفة الطوارئ.

 

اقرأ أيضًا: فهد الطبية تحذر من علامات الإصابة بالسكتة الدماغية

الرابط المختصر :

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى