زيت الفلفل الحار.. فوائد لم تتوقعيها

زيت الفلفل الحار، المعروف أيضًا باسم الزيت الأحمر، هو بهار مصنوع من مسحوق الفلفل الحار المجفف وزيوت نباتية؛ مثل زيت فول الصويا أو عباد الشمس.. ويتضمن مجموعة من الفوائد الغذائية.

تحتوي بعض زيوت الفلفل الحار فقط على الفلفل الحار والزيت مثل زيت عباد الشمس. بينما تحتوي زيوت أخرى على الفلفل الحار بالإضافة إلى التوابل مثل الزنجبيل والثوم.

ويستخدم زيت الفلفل الحار  في المطبخ الآسيوي لطهي عدد من الوصفات، ويحتوي على مركبات مضادة للأكسدة وللالتهابات وقد يساعدك على تقليل تناول الصوديوم.

1_ مصدر للمركبات النباتية

 
زيت الفلفل الحار.. فوائد لم تتوقعيها

وجدت إحدى الدراسات التي أجريت عام 2015، أن الفلفل الحار يحتوي على مضادات للأكسدة أكثر من أنواع الفلفل الشائعة الأخرى.

على سبيل المثال، تناول الفلفل الحار بانتظام قد يقلل ويحمي من أمراض القلب والوفاة المرتبطة بالسرطان، ولكن من غير الواضح ما إذا كان استهلاك زيت الفلفل الحار يقدم الفوائد نفسها.

 يساعد في تقليل تناول الصوديوم

على الرغم من أن جسمك يحتاج إلى كمية صغيرة من الصوديوم لأداء وظائفه الطبيعية،  معظم الناس يستهلكون الكثير من الصوديوم يوميًا. 

يمكن أن يؤدي استهلاك الكثير من الصوديوم إلى زيادة خطر الإصابة بعدد من الحالات الصحية، بما في ذلك أمراض الكلى وارتفاع ضغط الدم وحتى بعض أمراض المناعة الذاتية .

يتم حاليًا تحديد القيمة اليومية (DV) للصوديوم عند 2300 ملليجرام (مجم) أو أقل، وهو ما يعادل ملعقة صغيرة تقريبًا من ملح الطعام. يستهلك المواطن الأمريكي العادي حوالي 3400 ملجم من الصوديوم يوميًا، وهو ما يتجاوز احتياجات الجسم بكثير.

يعتبر تناول الصوديوم مرتفعًا جدًا في الولايات المتحدة، لذا يمكن أن تكون التوابل الحارة، مثل زيت الفلفل الحار، فاعلة في تقليل تناول الصوديوم.

قد تساعدك بعض المركبات الموجودة في زيت الفلفل الحار، على استخدام كمية أقل من الملح عن طريق زيادة إدراك الجسم للملوحة.

تظهر الأبحاث أن الأشخاص الذين يفضلون الأطعمة الغنية بالتوابل، يميلون إلى تناول كميات أقل من الملح.

 إن انخفاض تناول الملح لدى الأشخاص الذين لديهم تفضيل كبير للأطعمة الحارة، مقابل أولئك الذين لديهم تفضيل منخفض للأطعمة الحارة يصل إلى 2.5 جرام يوميًا، وهو ما يعادل أكثر من ملعقة ملح صغيرة.

وجدت دراسة أجريت عام 2017، أن إضافة الفلفل الحار إلى حساء الطماطم، يقلل كثيرًا من الرغبة في تناول الأطعمة المالحة.

 ومع ذلك، رغم انخفاض رغبتهم في تناول الأطعمة المالحة، زادت رغبة المشاركين في تناول الأطعمة الحلوة والدسمة على نحو ملاحظ.

إضافة التوابل الحارة، مثل زيت الفلفل الحار، إلى وجباتك قد يساعد في تقليل تناول الصوديوم، لكن توجد حاجة إلى مزيد من البحث لفهم كيفية تأثير زيت الفلفل الحار والمنتجات الحارة الأخرى على الرغبة الشديدة في تناول الأطعمة الأخرى.

مخاطر تناول زيت الفلفل الحار

زيت الفلفل الحار.. فوائد لم تتوقعيهازيت الفلفل الحار.. فوائد لم تتوقعيها

يكون زيت الفلفل الحار آمنًا لمعظم الناس، عند استخدامه بكميات صغيرة. 

ومع ذلك، نظرًا لأن زيت الفلفل الحار حار جدًا، فإنه يمكن أن يؤدي إلى تفاقم أعراض ارتجاع الحمض، وقد يسبب الغثيان واضطراب المعدة إذا تم تناوله بجرعات أكبر.

 إذا كنت تعاني من اضطراب في الجهاز الهضمي، فقد ترغب في تجنب تناول الأطعمة الغنية بالتوابل، خصوصًا إذا كانت تزيد من الأعراض.

تشير بعض نتائج الأبحاث إلى أن اتباع نظام غذائي غني بالأطعمة الغنية بالتوابل، مثل الفلفل الحار، قد يزيد أيضًا من خطر الإصابة ببعض أنواع السرطان؛ بما في ذلك سرطان المعدة وسرطان المريء ، خصوصًا لدى سكان آسيا وإفريقيا وأمريكا الشمالية.

قد تزيد الأطعمة الغنية بالتوابل من خطر الإصابة ببعض أنواع السرطان عن طريق تنشيط بعض المسارات المؤيدة للالتهابات في الجسم، مثل مسار إشارات العامل النووي κB (NF-κB)، وتحفيز نمو وانتشار بعض الخلايا السرطانية. 

ومع ذلك، يرتبط هذا الخطر المتزايد بالاستهلاك المعتدل إلى العالي للأطعمة الغنية بالتوابل مثل الفلفل الحار، وليس الاستهلاك الخفيف أو العرضي.

نصائح لاستهلاك زيت الفلفل الحار

يُصنع زيت الفلفل الحار، عادة بمزيج من الفلفل الحار، ويمكن أن يحتوي على مسحوق الفلفل الحار ورقائق الفلفل الحار والعديد من المكونات الأخرى.

يختلف كل زيت فلفل حار عن الآخر، لذلك من الأفضل قراءة ملصقات المكونات للتأكد من أنك تختار زيت الفلفل الحار الذي يناسب تفضيلاتك من النكهة واحتياجاتك الغذائية. 

وتختلف زيوت الفلفل الحار في الذوق والمكونات، وجميعها مليئة بالنكهة الحارة ويمكن استخدامها لرفع مستوى مجموعة متنوعة من الأطباق.

 طرق إضافة زيت الفلفل الحار إلى نظامك الغذائي:

زيت الفلفل الحار.. فوائد لم تتوقعيهازيت الفلفل الحار.. فوائد لم تتوقعيها

_رش زيت الفلفل الحار على البيض وأطباق الأرز والمعكرونة.

_خلط زيت الفلفل الحار مع تتبيلة السلطة والمايونيز.

_إضافة زيت الفلفل الحار إلى سندوتشات الخبز.

_استخدام زيت الفلفل الحار لإضافة نكهة إلى الغموس مثل الحمص.

_إضافة كمية صغيرة من زيت الفلفل الحار إلى الحساء والكاري واليخنات

_وضع البطاطس والخضروات الأخرى في كمية صغيرة من زيت الفلفل الحار قبل الخبز أو التحميص لتقليل الحاجة إلى الملح.

كما يمكن إضافة زيت الفلفل الحار إلى أي طبق مالح يتطلب تعزيز النكهة. 

ومع ذلك، نظرًا لأن زيت الفلفل الحار، يتمتع بمذاق قوي، فمن الأفضل استخدامه بكميات صغيرة حتى لا يطغى على المكونات الأخرى.


اقرأ أيضًا:

لاتيه مثلج بالفلفل الحار.. ابتكار صيني غريب يُثير الجدل