الكاتبة نوال السويلم لـ "الجوهرة": مواقع التواصل الاجتماعي لم تسهم في بناء حركة نقدية جادّة

قالت الدكتورة نوال السويلم؛ الناقدة والأكاديمية بجامعة جامعة الأميرة نورة بنت عبد الرحمن، إن مواقع التواصل الاجتماعي شجعت الجمهور على التحدث في أي موضوع، لكن لم تسهم في بناء حركة نقدية جادّة.

ورأت "السويلم"، في حوار تنشره مجلة"الجوهرة" لاحقًا، أن مواقع التوصل، ليست نشطة في عرض قضايا الأدب والنقد، وضخّ محتوى حولها يرفع من الوعي.

وتابعت: يوجد كتاب مخلصون في صناعة المحتوى الأدبي والنقدي الهادف وجهودهم طيبة، ويشكرون عليها في توظيف التقنية لخدمة الأدب، لكنها لا تتجاوز هذه الوظيفة.

ونبهت من أن المناخ الثقافي الإلكتروني لا يتقبّل فكرة الاختلاف والحوار، وينزلق إلى المجاملة والمواربة.

كما تحدثت الدكتورة نوال سويلم، عن الصعوبات التي واجهتها خلال مسيرتها الأدبية قائلة: "لم تكن صعوبات تعيق الوصول والانطلاق، هي معاناة معظم المؤلفين مع دور النشر في نيل حقوقهم، وحاجتهم إلى دعم نتاجهم وتسهيل نشره".

وأضافت: جميعنا نواجه هذا التحدي بمواصلة الطريق، إيمانًا بمسؤولية الكلمة وشغفًا بالمعرفة التي لاتقاس بالربح والخسارة.

معلومات عن الدكتورة نوال السويلم

  • أكاديمية سعودية.
  • صدر لها العديد من المؤلفات النقدية والأدبية، بينها كتاب (الأشكال الأدبية الوجيزة في فضاء تويتر)، ومجموعة قصصية عنوانها (بانتظار النهار) وأخيرًا كتاب (وجوه رمادية).
  • دكتوراه الفلسفة في الأدب، تخصص الأدب الحديث عام 2004م.
  • تعمل أستاذ الأدب والنقد بقسم اللغة العربية في جامعة الأميرة نورة بنت عبد الرحمن.

اقرأ أيضًا: الناقدة والكاتبة نوال السويلم لـ"الجوهرة": المشهد الثقافي اليوم في السعودية واجهة مشرّفةhttps://www.aljawharamag.com/260886/

تعيين الدكتورة تهاني بنت عبدالعزيز البيز ملحقا ثقافيا في سفارة خادم الحرمين الشريفين بالولايات المتحدة الأمريكية